بلدية تفرغ زينة تعيد فرض الإتاوات على “ركن السيارات”

4
بلدية تفرغ زينة تعيد فرض الإتاوات على
بلدية تفرغ زينة تعيد فرض الإتاوات على "ركن السيارات"

افريقيا برسموريتانيا. أعادت بلدية تفرغ زينة شركة MauriStat للعمل من جديد، حيث بدأت اليوم فرض رسوم على ركن السيارات في الأماكن القريبة من الأسواق. ويشتكي أصحاب من قرار البلدية القااضي بفرض البلدية إتاوات على السيارات الموقوفة دون توفير أي خدمات مقابل هذه الضرائب.

وسبق أن أصدر وزير الداخلية محمد سالم ولد مرزوق، قرارا بإيقاف عمل الشركة على خلفية حملة إعلامية على مواقع التواصل الاجتماعي تنتقد عمل الشركة وتعتبره مجرد وسيلة لجمع المال بطريقة غير قانونية.

وكان عمدة بلدية تفرغ زينة الطالب ولد المحجوب برر، في تصريح سابق إلى “الصحراء” التعاقد مع الشركة بأنه إجراء تنظيمي لضبط الأماكن المزدحمة وتأمين السيارات.