حصيلة التدخل العسكري الفرنسي في الساحل بعد 8 سنوات

4
حصيلة التدخل العسكري الفرنسي في الساحل بعد 8 سنوات
حصيلة التدخل العسكري الفرنسي في الساحل بعد 8 سنوات

افريقيا برسموريتانيا. بلغ عدد الجنود الفرنسيين الذين قتلوا في الساحل 50 جنديا منذ بدء التدخل العسكري الفرنسي في يناير 2013. آخر الضحايا الفرنسيين هم خمسة جنود قتلوا في أقل من أسبوع خلال الأيام الأخيرة من العام المنصرم والأيام الأولى من العام الجديد حيث قتل الجنود الخمسة في عمليتين منفصلتين وبنفس الطريقة: عبوة ناسفة انفجرت أثناء مرور مركبتهم.

هذا التصعيد الجديد يأتي في ظل مرور 8 سنوات على التدخل العسكري الفرنسي الذي بدأ في يناير 2013 من خلال عملية سرفال التي استهدفت صد تقدم الجماعات الجهادية التي كانت تهدّد العاصمة المالية “باماكو”، وذلك قبل أن يتم توسيع نطاق العملية في بداية أغسطس 2014 لتشمل كل دول مجموعة الخمسة للساحل باسم عملية “برخان” التي تهدف لمكافحة الجماعات الجهادية.

العمليات العسكرية عبّأت لها فرنسا 5700 جندي وكلّفت الخزينة الفرنسية 4.2 مليار يورو، ومكّنت من قتل حوالي 1200 عنصر من الجماعات الجهادية بحسب أحد المراكز المتخصّصة أبرزهم زعيم تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي عبد المالك درودكال.