“حراك تفيريت” ينفي توصله لاتفاق مع أي جهة حول المكب

4
"حراك تفيريت" ينفي توصله لاتفاق مع أي جهة حول المكب

افريقيا برسموريتانيا. نفت لجنة الاتصال في الحراك المناهض لمكب النفايات بقرية تفيريت توصلها لأي اتفاق مع أية جهة كانت حول القضية. وأضافت اللجنة في بيان وصل إلى الصحراء نسخة منه أن ما سمته “خارطة الطريق” التي وعد وزير الداخلية بعرضها على اللجنة قبل أسبوع “لم تعرض عليها حتى الآن” وفق تعبيرها.

وأعرب البيان عن استغراب لجنة الاتصال للحديث المنسوب للوزير عن موافقة السكان المحليين على إقامة المكب، مشيرة إلى أنه لم يحصل إطلاقا أن وافق السكان على إقامة هذا المكب .

وأعلن اللجنة رفضها المطلق لكل الادعاءات التي “تهدف لتحوير” مطالبهم المتمثلة في إغلاق المكب ومعالجة آثاره، إضافة إلى رفضها تشويه “احتجاج الحراك السلمي” بغية تبرير “القمع الوحشي” للمحتجين، وفق تعبير البيان. وأشارت اللجنة إلى استعدادها الفوري لتلقي كل الاقتراحات الواردة من السلطات والتواصل معها لإيجاد حل جذري يضمن رفع الضرر.