بالفيديو.. أنصار البيجيدي يشتبكون مع المواطنين بعد طرد صاحب عبارة “البيليكي”

9
بالفيديو.. أنصار البيجيدي يشتبكون مع المواطنين بعد طرد صاحب عبارة “البيليكي”
بالفيديو.. أنصار البيجيدي يشتبكون مع المواطنين بعد طرد صاحب عبارة “البيليكي”

أفريقيا برسالمغرب. في مشهد يعيدنا سنوات للوراء و يضرب في الصميم عمق الممارسة الديمقراطية و التنافس الانتخابي الشريف، وثقت عدسات كاميرات هواتف المواطنين بفاس لحظة صراع و اشتباك محسوبين على العدالة و التنمية مع بعض المواطنين بالقرب من مقر حزب منافس.

و حسب المقاطع التي نتوفر على نسخ منها، قام مؤيدون للبيجيدي كانوا في حملة ميدانية بفاس رفقة العمدة الأزمي المنتهية ولايته بالدخول في اشتباكات بالأيدي مع مواطنين غاضبين رفضوا حضور الأزمي بحيهم بعدما ظل لسنوات مختفيا عن الأنظار وذلك على مقربة من مقر فرعي لحزب ينافسهم في الانتخابات.

و توثق المقاطع لمحاولة سكان الحي التعبير عن وجهات نظرهم الرافضة للقيادي المنتمي للعدالة و التنمية إدريس الأزمي، قبل أن يدخلوا في احتكاك مباشر مع محسوبين على البيجيدي و بعض البلطجية ، حيث تحولت المنطقة لساحة للعراك و الاشتباك بالأيدي أمام أنظار الأزمي.

و قوبلت حملة الأزمي بعبارات السخط و الانتقاد و اللوم و العتاب، حيث اتهمه السكان بتخريب فاس و إيقاف عجلة تنميتها بقرارته التي لم ترق للسواد الأعظم منهم، و هو السخط الذي ضاعف من حدته المفردات و الأساليب التي استعملها في إحدى مداخلته التي هاجم من خلالها المغاربة بعبارات من قبيل “البيليكي و الديبخشي”.

و هذا مقتطف من لحظة اشتباك أنصار العدالة و التنمية مع بعض المواطنين الغاضبين بمدينة بفاس:

https://www.facebook.com/100006701977338/posts/3106234812943221/