اكبر معالم مدينة نابولي الإيطالية يحتضن حفل توقيع كتاب حول الصحراء الغربية وحالة الاحتلال التي تقسم شعبها

5
اكبر معالم مدينة نابولي الإيطالية يحتضن حفل توقيع كتاب حول الصحراء الغربية وحالة الاحتلال التي تقسم شعبها
اكبر معالم مدينة نابولي الإيطالية يحتضن حفل توقيع كتاب حول الصحراء الغربية وحالة الاحتلال التي تقسم شعبها

افريقيا برسالصحراء الغربية. إحتضنت يوم الخميس، مدينة نابولي الإيطالية بمقر “ماسكيو أنجيونيو” إحدى أكبر معالم ورموز المدينة، حفل توقيع كتاب جديد حول الصحراء الغربية، لكاتبه شيرو برونو ليناردو، حضره إلى جانب فاطمة محفوظ ممثلة الجبهة في إيطاليا، ساندرو فوسيتو، عمدة المدينة.

ويعد الكتاب الذي أختير له عنوان “بروسيدا يجب أن لا يموت-صحراوي البحر في قلبه” عبارة عن رواية عاطفية تروي موضوعات عالمية مثل الصداقة والحب والتسامح وتقدير الاختلافات، بطلها مواطنين من إيطاليا والصحراء الغربية هما جيوفاني ومولاي لكل منهم خلفيات اجتماعية وثقافية ودينية مختلفة عن الآخر.

كما يهدف هذا الإصدار الجديد بحسب القائمين إلى بناء جسر ثقافي بين العاصمة الثقافية الإيطالية لسنة 2022 جزيرة بروسيدا وآخر مستعمرة في إفريقيا، الصحراء الغربية، يسمح بإكتشاف حياة جزء من الشعب الصحراوي يعيش منذ عقود في المنفى بسبب الإحتلال.

كما يعد جزءً من مشروع تضامن تجاه الشعب الصحراوي، من خلال التبرع بنسبة 25٪ من العائدات التي تم جمعها من قبل المؤلف لمراكز تدريب الشابات والشباب الذين يدرسون في مخيمات اللاجئين بهدف أن يصبحن معلمات. هذا ويشار إلى أن حدث توقيع الكتاب، ترعاه الشبكة الصحراوية للتضامن مع الشعب الصحراوي ومنظمة أطفال بلا حدود، وقد جرى بثه على أوسع نطاق في البلاد