القوات المغربية تعترض طريق صحراويات بسبب محاولتهن زيارة منزل عائلة أهل خيا

5
الاحتلال المغربي يعتدي على مناضلات صحراويات بسبب محاولتهن زيارة منزل عائلة أهل خيا والتضامن معها
الاحتلال المغربي يعتدي على مناضلات صحراويات بسبب محاولتهن زيارة منزل عائلة أهل خيا والتضامن معها

أفريقيا برس – الصحراء الغربية. تعرضت مجموعة من المناضلات الصحراويات بعد زيارتهن لرفيقتهن، سلطانة خيا وعائلتها بمدينة بوجدور المحتلة للضرب والتعنيف من طرف سلطات الاحتلال المغربي، والمنع من مغادرة المدينة؛ ويتعلق الأمر بكل من: محفوظة بمبا لفقير، أخيارهم أعليا والكورية أمريزيگ.

وأفاد لمكتب التنفيذي لفريق العمل من أجل متابعة معركة سلطانة خيا وعائلتها، في بيان له، توصل موقع “الصحراوي.نت” بنسخة منه، أن عناصر من شرطة الاحتلال المغربي قاموا بالاعتداء على المناضلات المصحراويات المذكورات والاستيلاء على هواتفهن ونقودهن عند نقطة التفتيش بالمدخل الشمالي لمدينة بوجدور المحتلة، وإجبار سائق السيارة بالعودة بهن إلى محطة سيارات الأجرة، لتتفاجأن بالقرب من المحطة بمجموعة من المقنعين يعترضون سبيلهن وينهالون عليهن بالضرب المبرح بواسطة سلاسل حديدية وهراوات، وإلزام السائق بتركهن هناك دون نقلهن إلى مدينة العيون المحتلة.

وأشار البيان إلى أن “هذا الفعل الإجرامي الذي ارتكبته سلطات الاحتلال المغربي في حق المناضلات الصحراويات اللواتي قدمن للتضامن مع عائلة أهل خيا، يدل على ما وصلت إليه هذه السلطات من فشل وتخبط وهستيريا، أصبح معها نظام الاحتلال المغربي عاجزا عن مواجهة صمود مناضلة صحراوية وعائلتها دخلت بشكل سلمي في محطة نضالية لما يزيد عن سنة ونصف”.

وعبر البيان عن تنديده واستنكاره لما أقدمت عليه سلطات الاحتلال المغربي في حق هؤلاء المناضلات، كما دق ناقوس الخطر مما قد تنتج عنه مثل هكذا تصرفات وأفعال إجرامية لسلطات الاحتلال المغربي.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن الصحراء الغربية اليوم عبر موقع أفريقيا برس