الرئيس الجزائري يصل لغارا جبيلات لوضع حجر الأساس لمشروع انجاز مصنع معالجة خام الحديد

2
الرئيس الجزائري يصل لغارا جبيلات لوضع حجر الأساس لمشروع انجاز مصنع معالجة خام الحديد
الرئيس الجزائري يصل لغارا جبيلات لوضع حجر الأساس لمشروع انجاز مصنع معالجة خام الحديد

أفريقيا برس – الصحراء الغربية. حل رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، الخميس، بموقع غارا جبيلات لوضع حجر الأساس لمشروع انجاز مصنع المعالجة الأولية لخام حديد منجم غارا جبيلات، في إطار زيارة عمل وتفقد إلى ولاية تندوف يشرف خلالها على تدشين ومعاينة عدد من المشاريع التنموية والحيوية.

و عقب تلقيه عرضا مصورا حول عمل المنجم و آفاق تطويره و الانعكاسات الايجابية لاستغلاله، صرح الرئيس تبون بأن “هذا يوم تاريخي و لقد بلغنا مرحلة هامة” في هذا المشروع، داعيا لتسريع وتيرة العمل و الإسراع في الاستغلال الأمثل لمقدرات المنجم.

و تابع رئيس الجمهورية: “المنجم سيخلق حياة اقتصادية و اجتماعية جديدة”، مؤكدا على تكثيف العمل أكثر “لتلبية حاجياتنا الكبرى و من ثم التوجه نحو التصدير، خصوصا أن المنتوج الجزائري ذا نوعية و مطلوب في الخارج”.

و في أول محطة من هذه الزيارة، سيضع رئيس الجمهورية حجر الأساس لمشروع مصنع المعالجة الأولية لخام الحديد المستخرج من منجم غارا جبيلات الذي يعد أكبر استثمار منجمي في الجزائر منذ الاستقلال باحتياطي يصل إلى حوالي 5ر3 مليار طن من الحديد.

وسيمر هذا المشروع الهيكلي بعدة مراحل ممتدة من 2022 إلى 2040, حيث سيتم خلال المرحلة الأولى استخراج من 2 إلى 3 مليون طن في السنة من خام الحديد ونقله برا، فيما ستنطلق المرحلة الثانية بعد إنجاز خط السكة الحديدية، حيث سيتم استغلال المنجم بطاقة كبرى تسمح باستخراج من 40 الى 50 مليون طن سنويا.

كما سيوفر هذا المشروع العملاق كمرحلة أولى حوالي 3 آلاف منصب شغل واستحداث مهن حرفية أخرى ذات صلة.

وتتمثل المحطة الثانية من هذه الزيارة في وضع حجر الأساس لمشروع خط السكة الحديدية الجديد بشار-تندوف-غارا جبيلات الذي يعد مشروعا استراتيجيا ضخما وبنية تحتية لتثمين واستغلال واحد من أكبر مناجم خام الحديد في العالم.

ويمتد هذا المشروع على مسافة 950 كلم من البنية التحتية للسكة الحديدية، والتي ستشكل حلقة النقل الرئيسية نحو معامل التعدين ومنه باتجاه المناطق الصناعية والموانئ التي تغطيها الشبكة الوطنية للسكة الحديدية.

و كان رئيس الجمهورية، لدى وصوله إلى مطار تندوف “الرائد فراج”، مرفوقا برئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق أول السعيد شنقريحة، قد استمع إلى النشيد الوطني واستعرض تشكيلات من مختلف قوات الجيش الوطني الشعبي أدت له التحية الشرفية.

وكان في استقبال رئيس الجمهورية السلطات المحلية والأمنية وممثلين عن أعيان المنطقة.

وبالمناسبة، سيلتقي الرئيس تبون بممثلي المجتمع المدني وأعيان هذه الولاية التي تتميز ببعدها الاستراتيجي والحيوي.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن الصحراء الغربية اليوم عبر موقع أفريقيا برس