الرئيس الصحراوي يجري مباحثات مع نظيره الموزمبيقي فيليبي نيوسي

11
الرئيس الصحراوي يجري مباحثات مع نظيره الموزمبيقي فيليبي نيوسي
الرئيس الصحراوي يجري مباحثات مع نظيره الموزمبيقي فيليبي نيوسي

نفعي أحمد محمد

أفريقيا برس – الصحراء الغربية. أستقبل رئيس الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي من طرف نظيره الرئيس الموزمبيقي السيد فيليبي نيوسي ، وذلك بالقصر الرئاسي بمابوتو .

وتناول الرئيسان خلال المحادثات العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها وترقيتها إلى أعلى المستويات خدمة لمصالح الشعبين والبلدين الشقيقين .

و أستعرض الرئيسان خلال المحادثات آخر مستجدات القضية الصحراوية على مختلف الأصعدة خاصة في هذا الظرف التي تشهد مواجهة مباشرة مع العدو بعد استئناف الكفاح المسلح نوفمبر 2020 .

وإستعرض الرئيسان مجمل القضايا ذات الإهتمام المشترك على المستويين الإقليمي والدولي .

وحضر اللقاء عن الجانب الصحراوي وزير الشؤون الخارجية محمد سالم ولد السالك ، النانة لبات الرشيد مستشارة برئاسة الجمهورية مكلفة بالوطن العربي ، ودادي الشيخ أحمد الهيبة السفير الصحراوي بالموزمبيق ، وعن الجانب الموزمبيقي وزيرة الخارجية الموزمبيية السيدة فيرونيكا ماكامو ، والمستشار السياسي بالرئاسة الموزمبيقية .

الرئيس الصحراوي يُستقبل بمقر حزب فريليمو والعلاقات الثنائية تتصدر المحادثات

الرئيس الصحراوي وخلال اليوم الثالث من زيارته للموزمبيق أُستقبل من طرف الأمين العام لحزب جبهة تحرير الموزمبيق ” فريليمو ” السيد روكي سيلفا صامويل ، حيث أحتل موضوع العلاقات الثنائية و تجديد موقف الجزب الداعم للكفاح الصحراوي العادل صدارة المباحثات .

و تطرق اللقاء إلى المستجدات الراهنة التي تشهدها القضية الصحراوية على الصعيدين الإقليمي والدولي وضرورة البحث عن حل للقضية الصحراوية يضمن حق الشعب الصجراوي في ممارسة حقه المشروع في الحرية والإستقلال .

وعقب اللقاء ، أدى رئيس الجمهورية بتصريح لوسائل الإعلام المحلية ، أكد فيه على البعد التاريخي للعلاقات الثنائية بين جبهة البوليساريو وجبهة تحرير الموزمبيق ” فريليمو ” ، وكذا العلاقة الإستراتيجية بين الجمهورية الصحراوية والموزمبيق .

وأكد أن اللقاءات ومجمل الزيارة أطرها زخم الأخوة والصداقة والرفاقية في الكفاح ، مضيفا أن زيارة مقر حزب فريليمو مكنت القيادتين من إستعراض الوضع الميداني السياسي والقانوني في سياق مسار تصفية الإستعمار من الصحراء الغربية .

وثمن الرئيس إبراهيم غالي الموقف المبدئي والراسخ للموزمبيق حكومة وشعبا وأحزاب الداعم للكفاح العادل للشعب الصحراوي وحقه غير القابل للتصرف في إستكمال سيادته على كامل ترابه الوطني .

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن الصحراء الغربية اليوم عبر موقع أفريقيا برس