الشعب الصحراوي يحيي ذكرى الوحدة الوطنية وولاية الداخلة تحتضن الاحتفالات الرسمية

4
الشعب الصحراوي يحيي ذكرى الوحدة الوطنية وولاية الداخلة تحتضن الاحتفالات الرسمية
الشعب الصحراوي يحيي ذكرى الوحدة الوطنية وولاية الداخلة تحتضن الاحتفالات الرسمية

أفريقيا برسالصحراء الغربية. يحتفل الشعب الصحراوي اليوم بالذكرى السادسة والأربعين للوحدة الوطنية، وسط جملة من المكاسب تحققها القضية الصحراوية على مختلف المستويات .

وياتي الاحتفال هذه السنة في ظل ظروف استثنائية في ظل واقع الحرب بعد الخرق المغربي لاتفاق وقف اطلاق النار بعد محاولته الاعتداء على مدنيين بالثغرة غير الشرعية بالكركرات.

وعرف الاحتفال أنشطة ثقافية واخرى مهنية، بالاضافة الى كلمات لعدد من المتضامنين الاجانب الذين جاءوا لمشاطرة الشعب الصحراوي احتفالاته بهذه الذكرى العزيزة على الصحراويين .

والقى رئيس الجمهورية الامين العام لجبهة البوليساريو ابراهيم غالي، كلمة رسمية شدد فيها على أهمية ورمزية الوحدة الوطنية التي أفشلت كل المخططات الاستعمارية الرامية لتمزيق الشعب الصحراوي.

كما أشرف رئيس الجمهورية على تدشين عدد من المقرات الادارية والتربوية بالولاية.

مراسيم الإحتفال استهلت باستعراض وحدات عسكرية أدت التحية الشرفية لرئيس الجمهورية، والوفد المرافق له ، ثم رفع العلم الوطني .

وبقاعة الخليل سيدي أمحمد للمؤتمرات استهل الحفل بالوقوف للإستماع للنشيد الوطني، ثم كلمة لوالي الولاية امربيه المامي، رحب فيها برئيس الجمهورية والوفد المرافق له، وكذا الوفود التي جاءت لتعبر عن تضامنها مع الشعب الصحراوي وقضيته العادلة .

من جهته اعتبر خطري أدوه، مسؤول امانة التنظيم السياسي ورئيس اللجنة الوطنية، تخليد ذكرى الوحدة الوطنية مناسبة لتجديد العهد واستحضار ذلك اليوم التاريخي الذي قرر فيه الصحراويون الانضواء تحت لواء الجبهة الشعبية لتحرير الساقية ووادي الذهب كممثل شرعي للشعب الصحراوي .

كما أشاد خطري أدوه بالموقف التاريخي للجزائر تجاه الشعب الصحراوي، مشيدا بمستوى التضامن مع القضية الصحراوية والذي تجسد في عدد الوفود المشاركة في الاحتفالات .

وعرف الحفل تقديم شريط وثائقي عن الوحدة الوطنية ، وابرز الملاحم البطولية ، وكذا التأكيد على أهمية الوحدة بالنسبة للصحراويين .

كما تخلل الحفل القاء قصائد شعرية تمجد الوحدة الوطنية وأهميتها بالنسبة للصحراويين .