جماهير ولاية آوسرد تتضامن مع عائلة الناشطة الحقوقية سلطانة خيا بالانخراط في حملة رفع الأعلام الوطنية

3
جماهير ولاية آوسرد تتضامن مع عائلة الناشطة الحقوقية سلطانة خيا بالانخراط في حملة رفع الأعلام الوطنية
جماهير ولاية آوسرد تتضامن مع عائلة الناشطة الحقوقية سلطانة خيا بالانخراط في حملة رفع الأعلام الوطنية

افريقيا برسالصحراء الغربية. أعلنت جماهير ولاية آوسرد تضامنها مع عائلة الناشطة الحقوقية سلطانة سيدي أبراهيم خيا، التي تقارع ممارسات العدو الإنتقامية منذ إستئناف الكفاح المسلح نوفمبر الماضي، من خلال الإنخراط في الحملة الوطنية لرفع الأعلام الوطنية على المنازل.

وشهدت ولاية آوسرد على غرار كافة الولايات حملة كبيرة لرفع الأعلام الوطنية على المنازل، تعبيرا عن التضامن والمؤازرة لعائلة سيدي أبراهيم خيا، التي تتعرض لشتى أنواع المضايقات والممارسات القمعية من قبل أجهزة أمن الاحتلال المغربي، والتي كان آخرها قطع التيار الكهربائي عن العائلة منذ عدة أيام.

وتتعرض عائلة الناشطة الحقوقية سلطانة خيا، كباقي العائلات الصحراوية بالمناطق المحتلة إلى مختلف أنواع الممارسات القمعية من قبل سلطات الإحتلال المغربية، بسبب مطالبتهم بجلاء الإحتلال المغربي وتمكينهم من الحق في العيش بحرية وكرامة في بلدهم المستقل الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.