وفد صحراوي يُستقبل من قبل الحزب الشيوعي الروسي بالعاصمة موسكو

8
وفد صحراوي يُستقبل من قبل الحزب الشيوعي الروسي بالعاصمة موسكو
وفد صحراوي يُستقبل من قبل الحزب الشيوعي الروسي بالعاصمة موسكو

أفريقيا برس – الصحراء الغربية. استقبل أبي بشراي البشير، عضو الأمانة الوطنية لجبهة البوليساريو المكلف بأوروبا والإتحاد الأوربي، مبعوثا شخصيا للأمين العام للجبهة ورئيس الجمهورية الصحراوية، مرفوقا بممثل الجبهة بروسيا الاتحادية، علي سالم محمد فاضل، من طرف القيادي في الحزب والنائب بالدوما الروسية (البرلمان الروسي) ألكسي كورنيينكو، وفلاديمير خارتشينكو، نائب المكلف بالتنسيق الخارجي للحزب، مساء يوم الإثنين بمقر الحزب الشيوعي لروسيا الاتحادية.

وتناول الطرفان العلاقات الثنائية بين المنظمتين وسبل العمل المشترك على ضوء المستجدات على الساحة الدولية وكذا القضايا ذات الاهتمام المشترك بينهما.

وركز عضو الأمانة الوطنية خلال حديثه عن الوضعية العامة لكفاح الشعب الصحراوي، على خرق الاحتلال المغربي لوفق إطلاق النار في 13 نوفمبر 2020، وما صاحب ذلك من تدهور خطير لوضعية حقوق الإنسان في الجزء المحتل من الصحراء الغربية.

كما تطرق للتطورات الحاصلة على مستوى الأمم المتحدة، سيما تعيين مبعوث خاص إلى الصحراء الغربية ورئيس لبعثة الأمم المتحدة لتنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية، والنقاش الدائر حاليا بمجلس الأمن الدولي قُبيل صدور قراره بشأن القضية الصحراوية وتمديد ولاية البعثة المينورسو.

من جانبه وبعد تقديم صورة عن وضعية الحزب، أكد الطرف الروسي أن موقف الحزب الشيوعي لروسيا الاتحادية متطابق مع الموقف الروسي الرسمي المؤيد لتطبيق قرارات مجلس الأمن الدولي واحترام الشرعية الدولية وحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

كما عبر الحزب عن دعمه إجراء مفاوضات مباشرة بين طرفي النزاع، جبهة البوليساريو والمملكة المغربية، مبديًا في ذات السياق استعداده مواصلة العمل بين حزبه وجبهة البوليساريو على الساحة الروسية والخارجية.

وتجدر الإشارة، إلى أن الحزب الشيوعي لروسيا الاتحادية تحصل على 57 مقعدا في مجلس الدوما الروسية ويعد بذلك القوة الثانية بعد الحزب الحاكم، حزب “روسيا الموحدة”، كما تربطه علاقات صداقة وتعاون ممتازة مع جبهة البوليساريو.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن الصحراء الغربية اليوم عبر موقع أفريقيا برس