القيادي سمير بوعكوير : النخب المغربية القائدة تعيش وهم تحالفات جيواستراتيجية مخزية و مشينة تحت غطاء الواقعية السياسية, لإحياء الاساطير التاريخية.

8
القيادي سمير بوعكوير : النخب المغربية القائدة تعيش وهم تحالفات جيواستراتيجية مخزية و مشينة تحت غطاء الواقعية السياسية, لإحياء الاساطير التاريخية.
القيادي سمير بوعكوير : النخب المغربية القائدة تعيش وهم تحالفات جيواستراتيجية مخزية و مشينة تحت غطاء الواقعية السياسية, لإحياء الاساطير التاريخية.

أفريقيا برسالصحراء الغربية. صرح القيادي السابق في جبهة القوى الاشتراكية سمير بوعكوير أن المملكة المغربية ارتكبت خطءا استراتيجيا, باعتقادها أنها تستطيع استغلال الصعوبات الداخلية الناجمة عن ازمة 2019 في الجزائر من اجل محاولة عزلها على الصعيد الدولي”.

وفي حديث نشر بالموقع الالكتروني “La Patrie News” ” أكد المناضل السابق في صفوف جبهة القوى الاشتراكية, الذي كان يعمل في خلية الاعلام لذات الحزب حتى خلال فترة قيادة الراحل حسين آيت أحمد أن “الرباط كانت تظن أنها تستغل ظرف كانت تراه مناسبا لتحقيق مؤامراتها و مكائدها لكنها لم تفلح, و اليوم يدفع المخزن نتائج ذلك بل و نقدا كذلك”.

واضاف ان “اعتراف ترامب (الرئيس السابق للولايات المتحدة ) ب+مغربية+ الصحراء الغربية و تطبيعه للعلاقات مع الكيان الصهيوني, اوهم المملكة المغربية انها امام فرصة تاريخية لإخضاع الجزائر, و بالتالي المغرب العربي برمته الى مصالحها”، مشيرا الى ان “النخب القائدة المغربية استسلمت لوهم ان تحالفات جيواستراتيجية مخزية و مشينة تحت غطاء الواقعية السياسية, كفيلة بإحياء الاساطير التاريخية, مما سيسمح لهم بالمضي الى غزو شمال افريقيا على طريقة الموحدين”.

و تابع قوله انها “نسيت سريعا ان الجزائر سليلة نوميديا, هي نتاج ثورة وطنية ديمقراطية مناهضة للإمبريالية, تبنت حركة الحداثة السياسية و سجلت قطيعة مع مخلفات الماضي و الصراعات القبلية القديمة التي شوهت تاريخ شمال افريقيا, و جعلته هشا امام كل التأثيرات الخارجية”, مشيدا بالحيوية التي تشهدها الدبلوماسية الجزائرية برعاية وزير الشؤون الخارجية و الجالية الوطنية بالخارج رمطان لعمامرة.