وزارة الشباب والرياضة تشرف بولاية العيون على تسليم مساعدات مقدمة من متضامنين أجانب مع كفاح شعبنا العادل على الأسر الأكثر حاجة بدوائر الولاية

4
وزارة الشباب والرياضة تشرف بولاية العيون على تسليم مساعدات مقدمة من متضامنين أجانب مع كفاح شعبنا العادل على الأسر الأكثر حاجة بدوائر الولاية
وزارة الشباب والرياضة تشرف بولاية العيون على تسليم مساعدات مقدمة من متضامنين أجانب مع كفاح شعبنا العادل على الأسر الأكثر حاجة بدوائر الولاية

افريقيا برسالصحراء الغربية. بحضور عضو الأمانة الوطنية والي ولاية العيون الأخ إبراهيم المخطار بومخروطة، أشرف صباح اليوم الثلاثاء الأخ موسى سلمى وزير الشباب والرياضية على تسليم دفعة مخصص لولاية العيون من مساعدات إنسانية مقدمة من طرف الرياضيين المشاركين في تظاهرة “صحراء ماراطون” ومن الجمعيات الممولة لهذه التظاهرة العالمية.

وفي كلمة له امام الأسر المستفيدة أوضح المسؤول الأول عن وزارة الشباب والرياضة الأخ موسى سلمى أن البرنامج حقق أهم هدف له وهو جعل هذه التظاهرة العالمية تتواصل وإن بطرق اخرى بعد الإجراءات الإحترازية للوقاية من وباء كورونا والتي منعت تنظيمها بالشكل المعروف، وإعتبر الأخ الوزير أن مساعدة الأسر الصحراوية هو شكل من أشكال التضامن مع القضية الصحراوية وكفاح شعبنا العادل.

والي ولاية العيون إعتبر في كلمة له أن السلطات الولائية تجاوبت وبشفافية مع وزارة الشباب والرياضة مؤكدا على اهمية البرنامج كما قدم الشكر للداعمين الأجانب من أصدقاء وجمعيات. وقي تصريحات لإذاعة وتلفزيون الزملة جددت العائلات المستفيدة من البرنامج تقديم الشكر لأصدقاء الشعب الصحراوي.

وتعتبر تظاهرة “صحراء ماراطون” واحدة من أكبر التظاهرات الرياضية التي تنظم يمخيمات العزة والكرامة والتي تجلب وسنويا عددا كبيرا يتزايد كل عام من الرياضيين المساندين للقضية الصحراوية ومن الجمعيات الممولة الداعمة لكفاح شعبنا. متابعة/عبداتي لبات الرشيدإذاعة وتلفزيون الزملة-ولاية العيون