عودة قيادة تنظيم أهل السنة والجماعة إلى ولاية غلمدغ

5
عودة قيادة تنظيم أهل السنة والجماعة إلى ولاية غلمدغ
عودة قيادة تنظيم أهل السنة والجماعة إلى ولاية غلمدغ

أفريقيا برسالصومال.  عاد زعيم تنظيم أهل السنة والجماعة ، معلم محمود الشيخ حسن فارح ، والشيخ محمد شاكر علي حسن ، الرئيس السابق لحكومة ولاية غلمدغ اليوم السبت ، إلى ولاية غلمدوغ بوسط الصومال.

ووفقا لإذاعة المستقبل المحلية فإن معلم محمود وصل إلى الجزء الشمالي من مدينة “غالكعيو” مركز إقليم مدغ وانتقل منها إلى قرية “هروشي” في إقليم غل غدود، كما وصل الشيخ شاكر إلى مدينة “غري عيل” وتوجه منها إلى القرية المذكورة.

والغرض من عودة زعماء أهل السنة إلى ولاية غلمدغ التي غادروها قبل أكثر من عام ونصف المشاركة في الذكرى السنوية التي تقام للشيخ يوسف دريد في قرية “هورشي” ويشارك فيها علماء الصوفية قادمين من داخل البلاد وخارجها.

وكان تنظيم أهل السنة والجماعة يدير مناطق من ولاية غلمدغ من بينها عاصمتها دوسمريب لمدة 12 عاما بعد انتصاره على حركة الشباب في معارك ضارية شهدها إقليم غل غدود إلا أن خلافا بين التنظيم وبين الحكومة الصومالية عند تشكيل إدارة غلمدغ الجديدة أدى إلى مواجهات مسلحة بين الطرفين في فبراير 2021 انتهت باستسلام قادة أهل السنة ومغادرتهم الولاية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here