أهل السنة تبدي استعدادها لحل خلافات مع إدارة غلمدغ بالتفاوض

4
أهل السنة تبدي استعدادها لحل خلافات مع إدارة غلمدغ بالتفاوض
أهل السنة تبدي استعدادها لحل خلافات مع إدارة غلمدغ بالتفاوض

أفريقيا برسالصومال. تحدث الشيخ محمد شاكر، أحد زعماء تنظيم أهل السنة والجماعة في مؤتمر صحفي عقده يوم الخميس في مدينة “غري عيل” عن الخلافات القائمة بين التنظيم وإدارة غلمدغ بزعامة الرئيس أحمد عبدي كاريه قور قور.

وأشار شاكر إلى أن قوات الحكومة الصومالية تعتزم شن هجوم على مدينة “غري عيل” مما تسبب في نزوح سكان المدينة، وأوضح أن التنظيم مستعد لحل الخلافات بالتفاوض.

وأوضح أن تنظيم أهل السنة يرحب بدعوات العلماء وشيوخ العشائر والسياسيين والمجتمع الدولي لمنع نشوب قتال في مدينة “غري عيل”.

وأضاف الشيخ شاكر أن تنظيم أهل السنة لا يريد أن يهاجم أحدا وإنما يريد فقط محاربة حركة الشباب وحث القوات الحكومية على الكف عن شن هجوم على “غري عيل” تنفيذا لمصلحة خاصة لبعض السياسيين.

ولفت إلى أنه لم يكن يتوقع الانتقام من سكان مدينة “غري عيل” بسبب ترحيبهم بعلمائهم، وشدد على ضرورة التعرف على من يريد إشعال الحرب وإيقافه، مستغربا أن تعتبر إدارة غلمدغ تنظيم أهل السنة أشد خطرا عليها من حركة الشباب، داعيا إلى تقديم المساعدات للنازحين عن “غري عيل”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here