تهديد قادة الصومال بفرض عقوبات إذا فشلوا في الاتفاق على إجراء الانتخابات

5
تهديد قادة الصومال بفرض عقوبات إذا فشلوا في الاتفاق على إجراء الانتخابات
تهديد قادة الصومال بفرض عقوبات إذا فشلوا في الاتفاق على إجراء الانتخابات

افريقيا برسالصومالوجهت دولتان من الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رسالة تهديد إلى قيادة الحكومة الفيدرالية الصومالية والإدارات الإقليمية.

ووفقا لإذاعة دلسن المحلية فإن الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة أكدتا أن على القيادة الصومالية التوصل إلى اتفاق بشأن حل الخلافات في إجراء الانتخابات.

ودعت الدولتان القادة الصوماليين إلى إبداء التنازل والمرونة لتسريع العملية الانتخابية وتنفيذ الاتفاق الذي تم التوصل إليه في 17 سبتمبر 2020، وهددتا بفرض عقوبات على كل من يرفض تقديم التنازلات.

ونقلت الإذاعة عن مصادر موثوقة أن رسالة التهديد تم تبادلها مباشرة من قبل الولايات المتحدة والمملكة مع القائم بأعمال رئيس الوزراء محمد حسين روبلي.

ويأتي التهديد بعد فشل القيادة الصومالية على المستويين الفيدرالي والإقليمي في يومين من المحادثات في مقديشو في الاتفاق على جدول الأعمال في المؤتمر التشاوري الذي كان مقررا أن يعقد في العاصمة لحل الخلافات في الانتخابات الفيدرالية.

وكان مجلس الأمن الدولي قد دعا مرارا إلى إنهاء الخلافات بين قادة الصومال في قضية الانتخابات والتوصل إلى توافق الآراء بشأن إجرائها.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here