مقتل 30 عنصرا من “الشباب” بعملية عسكرية وسط الصومال

1
مقتل 30 عنصرا من
مقتل 30 عنصرا من "الشباب" بعملية عسكرية وسط الصومال

أفريقيا برس – الصومال. قتل 30 عنصرا من حركة “الشباب”، الاثنين، خلال عملية عسكرية نفذها الجيش بولاية غلمدغ وسط البلاد، يحسب وكالة الأنباء الصومالية الرسمية.

وقالت الوكالة إن عملية عسكرية نفذها الجيش الوطني المدعوم بالشركاء الدوليين أسفرت عن مقتل من 30 عنصرًا من مقاتلي حركة الشباب في منطقة “حسين عغيي”، بولاية غلمدغ وسط الصومال، دون أن تذكر تاريخ العملية أو الشركاء الدوليين المساهمين فيها.

وعادةً ما ينفذ الجيش الصومالي عملياته عسكرية ضد الحركة بدعم جوي تنفذه القيادة العسكرية الأمريكية في إفريقيا “أفريكوم”.

وأوضحت الوكالة الصومالية أنه تم خلال العملية تدمير مركبات ومعدات عسكرية كانت بحوزة عناصر “الشباب” في المنطقة.

وتأتي هذه العملية بعد أسبوع من مقتل 60 عنصرا من مسلحي “الشباب” في عملية عسكرية للجيش الصومالي في منطقة “عيل طير” وسط البلاد.

وتخوض الحكومة الصومالية منذ سنوات حربا ضد حركة “الشباب”، التي تأسّست مطلع 2004، وتتبع تنظيم القاعدة، وتبنّت تفجيرات أودت بحياة مدنيين وعناصر من الجيش والشرطة.

وطردت حركة الشباب من المدن الرئيسية بين عامى 2011-2012 إلا أنها ما تزال منتشرة في مناطق ريفية واسعة.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن الصومال عبر موقع أفريقيا برس

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here