شباب العاصمة مقديشو يبدؤون حملة تطوعية لمساعدة المتضررين من موجة الجفاف

6
شباب العاصمة مقديشو يبدؤون حملة تطوعية لمساعدة المتضررين من موجة الجفاف
شباب العاصمة مقديشو يبدؤون حملة تطوعية لمساعدة المتضررين من موجة الجفاف

أفريقيا برس – الصومال. تطوع مجموعة من الشباب الذين يمثلون مختلف جامعات العاصمة مقديشو، لجمع تبرعات مالية تهدف لمساعدة المتضررين من موجة الجفاف التي تشهدها البلاد. وبين المركبات والمراكز التجارية، مشى الشباب جيئة وذهابًا، دون النظر إلى مستوى درجة الحرارة أو بعد المسافة.

حاملين معهم أوراقًا تظهر بيانات التبرع. وعلى الرغم من الضغوط الدراسية التي تواجه الشباب، فقد أرغمتهم الأخبار المؤلمة عن تسجيل وفيات بسبب المجاعة. بالخروج إلى الشوارع ومواجهة تلك التحديات.

وقد لقيت المبادرة ترحيبًا شعبيًا، حيث تحدث بعض رواد الأعمال عنها بصورة إيجابية. وأشادوا بمستوى وعي الشباب. كما ذكروا بأن مثل هذه المبادرات تظهر أفضل ما في الشعب الصومالي.

وإذ يغيب الدور الحكومي في هذه الأزمة التي صادف حدوثها فترة الانتخابات الحرجة. فقد استطاع الشباب الاثبات بأنهم قادرون على سد الفراغات والقيام بدورهم على أكمل وجه.

وبحسب أحد أعضاء لجنة الطوارئ والمساعدات الإنسانية فإن اللجنة الطلابية تسعى لتقديم المساعدة لمتضرري موجة الجفاف. كما تعهدوا بالذهاب إلى مختلف التجمعات لجمع المبلغ المستهدف.

وقالت احدى المشاركات في المبادرة: “أقوم بهذه المهمة لأني أدركت بأنها جزء من واجباتي تجاه المجتمع. وتؤسفني الأنباء التي نسمعها عن الجفاف، إن المجتمع الصومالي مترابط، وما يحدث في مختلف الأقاليم سيلامس قلوب سكان العاصمة”.

وتشهد البلاد موجة حادة من الجفاف، ويتوقع بأن تبلغ هذه الموجة ذروتها في العام القادم. ومن الممكن أن تحصد أرواح مئات الآلاف من سكان الأرياف في حال لم يتم التجاوب مع الأزمة.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن الصومال اليوم عبر موقع أفريقيا برس

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here