فيضانات إقليم شبيلى.. تنزع من السيد جمال حياته الرعوية وكبرياءه

5
فيضانات إقليم شبيلى.. تنزع من السيد جمال حياته الرعوية وكبرياءه
فيضانات إقليم شبيلى.. تنزع من السيد جمال حياته الرعوية وكبرياءه

أفريقيا برس – الصومال. من مزارع ميسور الحال، يدبر معيشة أبنائه من الحرفة التي توارثتها عائلته لأجيال، إلى عامل في مغسلة للسيارات. هكذا تغيرت حياة السيد صلاح حاجي جمال نتيجة الفيضانات المتكررة بإقليم شبيلى الوسطى.

فبات يسد جوع عائلته التي تقيم حاليًا في مخيم للنازحين من خلال مهنته الجديدة. وقد دمرت فيضانات نهر شبيلى مزرعة صلاح بالإضافة لكافة ممتلكاته في قرية “منصور” التي تبعد 15 كليو متر عن بلدة مهداي.

ولم يكن لديهم خيار سوى الهجرة جنوبًا نحو مدينة جوهر، حيث استقر في مخيم للنازحين مع زوجته، وسبعة من أطفاله ووالديه. “لقد كنت رجلًا غنيًا، يتمتع بمزرعته البالغة 4 هكتارات، وكنت أزرع بها السمسم والفول والذرة والمانجو والموز والليمون”.

مستخدمًا هذه العبارات وصف السيد جمال حياته قبل أن يدمرها الفيضان. وقد هاجر من قريته دون أن يحمل معه شيء، ووصل إلى مخيم اللاجئين خالي الوفاض. بينما تكفلت الفيضانات بهدم منزله.

ويعمل السيد جمال حاليًا في مغسلة للسيارات ويكسب قرابة الـدولار والنصف يوميًا. ولا يكفي ما يكسبه لإطعام أسرته المكونة من 11 فردًا، لذا تعمل زوجته إلى جانبه بغسل الملابس، كما تعمل ابنته الكبرى خادمة في مدينة جوهر، وتكسب 20 دولارًا شهريًا.

صعوبة في التأقلم مع الحياة الجديدة ويشعر صلاح جمال بمرارة تغير حاله، فقد اقترض 450 دولارًا لشراء البذور وبعض المسلتزمات لمزرعته. وكان يأمل بأن يعيدها قبل أن تفاجأه صدمة الفيضان.

كما يفتقد حياته السابقة كمزارع مستقل، يعيش في بيته الذي يملكه، وبه كل ما يحتاج إليه. وعلى الرغم من انه قام بإدخال أطفاله إلى مدرسة قريبة من مكان إقامته، إلى أنه لا يستطيع تحمل رسومها.

وقال السيد جمال: “في هذا العمل قد لا أكسب المال في بعض الأحيان، فاضطر إلى العودة إلى المنزل خالي الوفاض. هذه ليست حياة. ” وأضاف: “لقد رأيت الحياة في المدينة، ولا تعد مكانًا مناسبًا لي، فعلى المرء أن يكسب ما يكفي من النقود ليعيش حياة كريمة هنا”. وقد ناشد السيد صلاح جمال المنظمات الإغاثية ورواد الأعمال الصوماليين بإعادة بناء منزله ودعمه.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن الصومال اليوم عبر موقع أفريقيا برس

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here