تفاصيل حول طالب قتل في مدينة بورما بأرض الصومال

11
تفاصيل حول طالب قتل في مدينة بورما بأرض الصومال
تفاصيل حول طالب قتل في مدينة بورما بأرض الصومال

أفريقيا برس أرض الصومال. تكشفت تفاصيل حول طالب قُتل يوم في مدينة “بورما” في إقليم أودل في جمهورية أرض الصومال الانفصالية برصاص أحد حراس الأمن في جامعة “عمود” في المدينة.

وقد قُتل الطالب إبراهيم عبد الشكور الذي كان يدرس في كلية الهندسة في الجامعة برصاص حارس أمني بعد مشادة كلامية بينه وبين الجندي.

وذكر عمدة مدينة “بورما” آدم أحمد ورسمي أن إطلاق النار وقع أمام مدخل الجامعة، وأن الطالب الذي قُتل كان نسي هاتفه داخل الجامعة ، ثم عاد للجامعة لأخذ الهاتف لكن الحارس أخبره أنه لا يمكنه دخول الجامعة وأن وقت الدراسة انتهى ثم أدت مشاجرة بينهما إلى إطلاق الحارس النار عليه ما تسببت في مصرعه.

ونفى عمدة المدينة ما تردد من أن الطالب المقتول كان يرتدي ثيابا يظهر فيها العلم الصومالي أو أن الحادث أسفر عن إصابة بعض من كانوا يرافقونه.