واشنطن تكشف سعي حركة الشباب إلى استخدام طائرات بدون طيار

6
واشنطن تكشف سعي حركة الشباب إلى استخدام طائرات بدون طيار
واشنطن تكشف سعي حركة الشباب إلى استخدام طائرات بدون طيار

أفريقيا برس – أرض الصومال. كشفت الإدارة الأمريكية عن سعي مقاتلي حركة الشباب إلى استخدام التكنولوجيا الحديثة، بما في ذلك الطائرات بدون طيار، مما يجعل هجماتهم على منشآت الحكومة الصومالية أكثر خطورة.

كشف ذلك السفير جيفري ديلورينتيس، كبير المستشارين للشؤون السياسية في بعثة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، في اجتماع لمجلس الأمن حول الأنشطة العابرة للحدود للجماعات الإرهابية.

وقال “من بين التقنيات الجديدة والناشئة، كما سمعنا، استغلال الجماعات الإرهابية بشكل خاص الأنظمة الجوية غير المأهولة لتسهيل الهجمات وإجراء المعلومات الاستخباراتية وتطوير الدعاية”، وأضاف أن الجماعات الإرهابية تستخدم التكنولوجيا الحديثة لمهاجمة الأهداف اللينة.

يتواجد في الصومال منذ سنوات مئات من القوات الأمريكية الخاصة التي تشارك في الحرب على حركة الشباب، وتشن تلك القوات على مواقع الحركة بانتظام غارات بواسطة طائرات بدون طيار، لكن ذلك لم يمنع الحركة من الاستمرار في هجماتها داخل الصومال وخارجه.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن أرض الصومال اليوم عبر موقع أفريقيا برس