طبيب ينشر أرقاما وصورا تكشف وفاة وائل الإبراشي “مقتولا”… ونقابة الأطباء ترد

6
طبيب ينشر أرقاما وصورا تكشف وفاة وائل الإبراشي
طبيب ينشر أرقاما وصورا تكشف وفاة وائل الإبراشي "مقتولا"... ونقابة الأطباء ترد

أفريقيا برس – مصر. نشر الطبيب المصري، خالد منتصر، أرقاما وصورا قال إنها توضح أن “الإعلامي المصري، وائل الإبراشي مات مقتولا”. وقال خالد منتصر، عبر حسابه على “فيسبوك”: “إن وائل الإبراشي اكتشف أنه وقع ضحية نصب، ودخل مستشفى الشيخ زايد بنسبة فشل رئوي وتليف تضاربت الآراء ما بين ٦٠%؜ إلى ٩٠%؜، مشيرا إلى أنه اكتشفت تلك الكارثة بعد دخوله المستشفى.

وأضاف أن “الأطباء حاولوا بجهد عظيم مع أساتذة الصدر لمدة سنة أن يصلحوا آثار الجريمة البشعة التي اقترفها طبيب عاشق للشو”، مؤكدا أنه “بلا قلب وبلا علم وبلا ضمير”.

من جهته، قال الدكتور خالد أمين عضو مجلس النقابة العامة للأطباء ورئيس لجنة آداب المهنة في مصر في تصريحات مع “بوابة الأهرام”، إن “النقابة تحاول التواصل مع الدكتور خالد منتصر لاستجلاء حقيقة ما نشره على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي عن وجود خطأ طبي في علاج الإعلامي وائل الإبراشي أدى لتدهور شديد في حالته الصحية”.

وأضاف: “نقابة الأطباء لم تتلق من أسرة الإعلامي وائل الابراشي أو أي جهة أخرى، شكوى بوجود خطأ طبي في علاج الإعلامي وائل الإبراشي”، مشيرا إلى أن “النقابة بادرت من جانبها بمطالبة المستشار حماده الصاوي النائب العام التوجيه بالتحقيق في جميع ملابسات الواقعة، كما طالبت أرملة الإعلامي وائل الإبراشي بتقديم التقارير الطبية والمستندات الدالة على صحة ادعائها بوجود خطأ طبي”.

وكانت زوجة الإعلامي المصري الراحل وائل الإبراشي، كشفت مفاجأة صادمة عن سبب وفاة زوجها، بعدما أفادت تقارير إعلامية بإصابته بفيروس كورونا. وقالت، في تصريحات مع صحيفة الوطن المصرية، أن “كورونا بريئة من وفاته”، مؤكدة أن “سبب الوفاة خطأ طبي، وليس بسبب إصابته بفيروس كورونا”.

وأكدت أن “السبب الرئيسي كان إصابته بتليف في الرئة بسبب مضاعفات الفيروس”، مشيرة إلى أنه كان لديه نية لمقضاة كل الأطباء اللي أهملوا فيه، بعد أن يتعافى. من جهته، قال مجدي عبد الحميد، الطبيب المعالج للإبراشي، إن الحالة الصحية كانت تتحسن بشكل كبير، مشيرا إلى أنه إذا كان هناك خطأ طبي فسيكون بسيطا.

وأكد عبد الحميد في اتصال هاتفي مع فضائية “الحدث اليوم”، أن “حالة وائل الابراشي كانت سيئة فور وصوله للمستشفى، ولا يوجد خطأ طبي يمكن أن نتحدث عنه حاليا”.

ولفت إلى أنه “من الوارد أنه كان يتم علاج وائل الإبراشي في المنزل قبل المجيء للمستشفى على أن الإصابة ليست فيروس كورونا”. وتم الإعلان مساء الأحد الماضي، عن وفاة الإعلامي وائل الإبراشي، بعد صراع طويل مع المرض، وذلك بعد إصابته بفيروس كورونا.

وعرف وائل الإبراشي بتقديمه برنامج “العاشرة مساء” على فضائية “دريم” المصرية، لينتقل بعدها لتقديم برنامج “التاسعة” على القناة الأولى المصرية، لكن بسبب ظروف مرضه غاب عن عمله الإعلامي وقدم البرنامج بالنيابة عنه الإعلامي، يوسف الحسيني.

اضغط على الرابط لمشاهدة التفاصيل

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here