ما حقيقة الصورة المتداولة للعملات البلاستيكية في مصر؟

4
ما حقيقة الصورة المتداولة للعملات البلاستيكية في مصر؟
ما حقيقة الصورة المتداولة للعملات البلاستيكية في مصر؟

أفريقيا برسمصر. كشف برلماني مصري حقيقة الصورة المتداولة لنماذج من العملات البلاستيكية، التي من المقرر أن يصدرها البنك المركزي المصري في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل. وقال عضو مجلس الشيوخ المصري محمود القط، في تصريحات لصحيفة “الوطن” المصرية، اليوم الاثنين، إنه يتم تداول نماذج مزيفة للعملات البلاستيكية المقرر طرحها خلال أشهر.

ويتداول بعض مستخدمي الإنترنت صورة مزيفة يقولون إنها لنموذج العملة البلاستيكية التي سيصدرها البنك المركز المصري، مشيرين إلى أنها تحمل ألوان الطيف، وهو الشعار الذي يرفعه “المثليون”.

ونفى القط هذه الأمر تماما، مؤكدا أن الصورة المتداولة بهذا الشأن مفبركة وتم تصميمها بواسطة برنامج التصميمات “فوتوشوب” قبل أن يتم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأكد البرلماني المصري أن هذه الصورة المتداولة مزيفة، وأنها تكشف محاولات التزوير الفاضح، التي تعد جزءا من مسلسل التشوية لأي إنجاز تقوم به الدولة. وقال عضو مجلس الشيوخ المصري إن انتقال مصر إلى العملات البلاستيكية يمثل أحد أهداف الدولة لمواكبة الطفرة العالمية في هذا المجال.

وأشاد محمود القط بعملية الانتقال إلى العملات البلاستيكية، مشيرا إلى أنها مصنوعة من مادة لا تنقل الفيروسات والميكروبات ويستحيل تزويرها. ولفتت الصحيفة إلى أنه سيتم طرح العملة البلاستيكية من فئة 10جنيهات أولا لأنها الأكثر تداولا، وستحمل صورة مسجد الفتاح العليم، الذي تم تشييده في العاصمة الإدارية الجديدة، بينما يحمل الوجه الآخر صورة الملك رمسيس.

اضغط على الرابط لمشاهدة تفاصيل

اضغط على الرابط لمشاهدة تفاصيل

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here