السودان يريد مفاوضات ذات جدوى بسد النهضة لكن بشروط

4
السودان يريد مفاوضات ذات جدوى بسد النهضة لكن بشروط
السودان يريد مفاوضات ذات جدوى بسد النهضة لكن بشروط

افريقيا برسمصر. قال السودان إنه يريد مفاوضات “ذات جدوى” في ملف سد النهضة، معلنا أنه لن يعود إلى المفاوضات إلا بعد تحقيق شروط معينة.

جاء ذلك عقب إطلاع رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان خلال لقائه بمكتبه بالخرطوم وزيري الري ياسر عباس، والخارجية، بشأن تطورات المفاوضات حول سد النهضة التي يرعاها الاتحاد.

وقال وزير الري السوداني ياسر عباس إن “المفاوضات خلال الفترة الماضية لم تكن ذات جدوى لأنها كانت تتم بين الدول الثلاث مباشرة والتي تباعدت مواقفها منذ البداية”، مضيفا: “من ثم كان إصرار السودان الدائم على أن يلعب الاتحاد الأفريقي دوره الطبيعي كمسهل لعملية التفاوض”.

وأكد عباس ترحيب السودان بمسودة الاتفاق الأولية التي أعدها الخبراء، وطالب بأن تكون هناك مرجعية واضحة حول الخطوة التالية.
وأشار الوزير إلى احتجاج السودان للاتحاد الأفريقي وإثيوبيا على مواصلتها في الملء للعام الثاني بمقدار 13 مليار متر مكعب دون اتفاق والذي يعتبر خرقا للقانون الدولي ويشكل تهديداََ مباشراََ لتشغيل سد الروصيرص وتهديدا للمواطنين الذين يسكنون خلفه.

وأعلنت مصر والسودان،قبل ، فشل جولة المفاوضات التي انطلقت وكان متوقعا لها أن تستمر أسبوعا. وقال السودان إنه “طالب خلال الاجتماع بتغيير منهجية التفاوض، وطريقته وتوسيع دور الخبراء للحد الذي يمكنهم من لعب دور أساسي في تسهيل التفاوض وتقريب شقة الخلاف”، معلنا أنه “لا يمكننا أن نستمر في هذه الدورة المفرغة من المباحثات الدائرية إلى ما لا نهاية”.

فيما عزت مصر الإخفاق في إحراز تقدم إلى “خلافات حول كيفية استئناف المفاوضات والجوانب الإجرائية ذات الصلة بإدارة العملية التفاوضية”.

وأشارت إلى أن السودان تمسك “بضرورة تكليف الخبراء المُعينين من قبل مفوضية الاتحاد الأفريقي بطرح حلول للقضايا الخلافية وبلورة اتفاق سد النهضة”.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here