هل عُثر على ديناصور في ليبيا؟

7
هل عُثر على ديناصور في ليبيا؟
هل عُثر على ديناصور في ليبيا؟

أفريقيا برسليبيا. عثر مواطن ليبي على بقايا هيكل عظمي شبه متكامل في الصحراء الليبية يشير إلى ديناصور صغير في حجم راحة اليدين كان يعيش على الأرض قبل ملايين السنين، بحسب ما أعلنته وكالة الأنباء الليبية، أول الأحد.

وأوضحت الوكالة أنّ الهيكل تضررت بعض أطرافه، لكن بنيته العامة ما زالت متماسكة، مع رأس قوي وفكين ظاهرين.

وأكثر ما يميز هذا المخلوق، كونه صغير الحجم، إذ لا يتجاوز طوله 15 سنتيمتراً فقط؛ أي ما يعادل في حجمه الهاتف المحمول.

وقال مكتشف الهيكل، ويدعى أحمد، إنه عثر عليه بعدما لفت نظره حجم الرأس، ما جعله يلتقط الهيكل، ليتبين له أنه يشبه الديناصورات الكبيرة من حيث الشكل، رغم صغر حجمه.

وتابع أنه تواصل مع مختصين في علم الحفريات، فأخبروه بأنّ ما عُثر عليه نوع ينتمي إلى فصيلة “كونغونافون كيلي”، الذي سبق الديناصورات، وأنّ بعضها لا يتجاوز طوله 10 سنتمترات.

وتبيّن من الصور التي التقطت للهيكل الذي عُثر عليه المواطن الليبي، أنّ الديناصور الصغير يبدو أنه كان بالغاً وقت وفاته، بسبب حلقات النمو الموجودة في عظامه.

هذا وعبّر المواطن عن استعداده لمنح ما عثر عليه لأي جهة علمية أو جامعة تريد دراسة هذه الحفرية والاستفادة منها علمياً.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here