وزارة التهذيب تستدعي المدرسين “الاحتياطيين” بعد احتجاجات في القطاع

7
وزارة التهذيب تستدعي المدرسين
وزارة التهذيب تستدعي المدرسين "الاحتياطيين" بعد احتجاجات في القطاع

افريقيا برسموريتانيا. دعت وزارة التهذيب الوطني والتكوين التقني والإصلاح مديريها الجهويين إلى “تفادي أي تصرف يمكن تأوليه على أنه وقوف في وجه الممارسة الاحتجاجية المشروعة”، وذلك تزامنا مع احتجاجات في صفوف المدرسين.

وطالبت الوزارة -في تعميم موجه للمديرين الجهويين- بالحرص على الحضور المستمر لمديري الدروس والمراقبين والمدرسين الاحتياطيين طيلة أيام الوقفات الاحتجاجية، وإحصاء الغيابات خلالها، مشددة على ضرورة اتخاذ التدابير اللازمة لاستمرار الدراسة، عبر تعبئة المفتشين ومديري المؤسسات التعليمية.

وأكدت الوزارة أنها اقترحت على المنسقيتين والنقابة المعنية إدماج عرائضها المطلبية ضمن خطة عمل المشروع من أجل تدارسها وبرمجة تنفيذها “بطريقة تتوخى في آن واحد الواقعية والرغبة في التسريع بكل ماهو ممكن”، وفق نص الرسالة.