الحزب الحاكم ينفي إجراء “حوار اجتماعي”

2
الحزب الحاكم ينفي إجراء
الحزب الحاكم ينفي إجراء "حوار اجتماعي"

افريقيا برسموريتانيا. نفى حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم سيدي اعمر ولد شيخنا الأخبار التي تحدثت عن قرار بإجراء حوار اجتماعي في البلاد. وقال الحزب في تصريح صحفي الأحد إن أي عزم على الانخراط في “حدث مشابه” سيتم عبر ما سماه “القنوات المخولة” وإشعار “الجهات المعنية”.

وهذا نص التصريح: تدوالت جهات إعلامية وطنية ودولية خلال الأيام الماضية بعض الأخبار التي تقول إن حزب الاتحاد من أجل الجمهورية، تحدث عن قرار بإجراء “حوار اجتماعي” في البلد.

وإننا في الحزب إذ نؤكد على عدم صحة هذه الأخبار، من أننا لم نتناول قضية كهذه، لنهيببجميع الإعلاميين وأصحاب الرأي، من أجل توخي الدقة في الأخبار التي تمس قضايا الوطن، كما نؤكد أن أي إعلان عن عزم الحزب الانخراط في حدث مشابه سوف يُشعر به كل الجهات المعنية، عبر القنوات المخولة، وفي الوقت المناسب. نواكشوط:10/01/2021 د. سيد أعمر شيخنا ناطق باسم الحزب