انتخابات جزئية.. الاستقلال يستعيد مقعده بخنيفرة

5
انتخابات جزئية.. الاستقلال يستعيد مقعده بخنيفرة
انتخابات جزئية.. الاستقلال يستعيد مقعده بخنيفرة

أفريقيا برس – المغرب. استعاد صالح أوغبال، مرشح حزب الاستقلال، مقعده البرلماني في الانتخابات الجزئية التي جرت أطوارها، أول الخميس 12 ماي 2022، بالدائرة الانتخابية لإقليم خنيفرة.

وحصل حزب الاستقلال على 17078 صوتا، متبوعا بحزب التقدم والاشتراكية بـ 6370 صوتا، ثم حزب الاتحاد الاشتراكي بـ 5737 صوتا. وكانت المحكمة الدستورية قد قضت بإلغاء عضوية صالح أوغبال بمجلس النواب بعد فوزه في استحقاقات 8 شتنبر 2021 بالدائرة الانتخابية خنيفرة، وأمرت بتنظيم انتخابات جزئية، بعد طعن تقدم به كل من المرشح عن حزب “الوردة” حسن العمري و”البام” حمان باحسين.

وكانت أحزاب التجمع الوطني للأحرار، والأصالة والمعاصرة، والحركة الشعبية، قد أعلنت عدم مشاركتها، في هذه الانتخابات الجزئية، وقررت دعم صالح أوغبال مرشح حزب الاستقلال، في انتخابات 12 ماي المقبل.

وذكر بلاغ مشترك لهذه الأحزاب، أن “الأحزاب الثلاثة، على تثبيت تحالف إقليمي، وتكتل سياسي يقضي بالتزام هذه الأحزاب، بعدم تسمية أي مرشح عنها لخوض الانتخابات الجزئية، المزمع تنظيمها يوم الخميس 12 ماي المقبل، وتقرر معه دعم صالح أوغبال، مرشح حزب الاستقلال في هذه الانتخابات”.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن المغرب اليوم عبر موقع أفريقيا برس