بالفيديو: المغرب والأمم المتحدة يدعوان الأطراف الليبية إلى إجراء الانتخابات يوم 24 دجنبر المقبل

6
بالفيديو: المغرب والأمم المتحدة يدعوان الأطراف الليبية إلى إجراء الانتخابات يوم 24 دجنبر المقبل
بالفيديو: المغرب والأمم المتحدة يدعوان الأطراف الليبية إلى إجراء الانتخابات يوم 24 دجنبر المقبل

أفريقيا برسالمغرب. أكد المغرب، على لسان وزير خارجيته ناصر بوريطة، والمبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا، يان كوبيش، يوم الاثنين 13 شتنبر 2021 بالرباط، على ضرورة احترام العملية الانتخابية الليبية الجارية وإجراء مختلف الاستحقاقات الانتخابية في الموعد المحدد في 24 دجنبر من العام الجاري.

وقال ناصر بوريطة، بعد مقابلة أجراها يومه الاثنين بالرباط مع المبعوث الأممي إلى ليبيا، السلوفاكي يان كوبيش، إن “المغرب والأمم المتحدة يعملان من أجل التسوية السلمية للصراع الليبي، لا سيما من خلال إجراء الانتخابات (التشريعية والرئاسية) في موعدها المقرر يوم 24 دجنبر”.

وأشار ناصر بوريطة إلى أن “المغرب ليست له أجندة في ليبيا، فهو يوفر مساحة لليبيين لإيجاد حل سلمي” لصراعاتهم، بعيدا عن أي تدخل. وأكد أن العنصر الأساسي بالنسبة للمغرب هو أن “لا يكون هناك تدخل أجنبي”.

وأضاف أن “المغرب ينسق مع الأمم المتحدة ويساعد هذه المنظمة الدولية بطريقة بسيطة لوضع حد لهذه الأزمة”. وتابع الوزير أن المغرب والأمم المتحدة لديهما نفس الرؤية في ما يتعلق بـ”الانتخابات وتنظيمها في أفضل الظروف في هذا البلد”.

ووجه خطابه ليان كوبيش قائلا: “بالنسبة للمملكة، يجب إنجاح المكتسبات، ويمكنكم الاعتماد على المغرب”. وجدد ناصر بوريطة التأكيد على أن الحل في ليبيا “يتضمن انتخابات وإجرائها يوم 24 دجنبر لأن الحل الشرعي لا يمكن إلا أن يكون ديمقراطيا”.

أما بالنسبة لمبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى ليبيا- الذي يقوم بأول زيارة عمل له إلى المغرب- فيشاطر الوزير المغربي نفس الرؤية، وهي رؤية حل سياسي وسلمي في ليبيا. وقال المسؤول الأممي “نشكر المغرب والملك محمد السادس على الدور الذي يلعبانه في التوصل إلى تسوية ودفع الأطراف الليبية إلى إيجاد حل”.

وأكد قائلا: “أتمنى أن يواصل المغرب جهوده. لقد عملنا دائما، الأمم المتحدة والمغرب، تحت مظلة المجتمع الدولي لتحقيق هذا الهدف”، مؤكدا أن الأمم المتحدة تصر على إجراء الانتخابات في موعدها المحدد يوم 24 دجنبر.

وأضاف يان كوبيش: “لقد أدركت دول مثل الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا ضرورة إجراء الانتخابات في موعدها، لضمان إقامة المؤسسات الليبية”. واختتم المسؤول الأممي بالقول “يجب أن ندفع من أجل إجراء الانتخابات في موعدها في إطار سلام واستقرار دائمين. يجب ألا نفوت هذه الفرصة لإنهاء الصراع”. تصوير ومونتاج: محمد بوكويان