ثلاث نسوة يصلن لعمودية أكبر المدن

6
ثلاث نسوة يصلن لعمودية أكبر المدن
ثلاث نسوة يصلن لعمودية أكبر المدن

أفريقيا برسالمغرب. تفعيلا لمسألة إنصاف المرأة المغربية والتي كانت حاضرة في الرسالة التي وجهها الملك محمد السادس، في وقت سابق، للمشاركات في القمة العالمية للنساء بمدينة مراكش .

وصلت ثلاث نسوة ضمن الاحزاب المغربية بعد انتخابات 8 من شتنبر الجاري، إلى قيادة النساء لرئاسة مجالس الرباط والدار البيضاء ومراكش.

وبعد أن انتهت ست سنوات من تدبير الأغلبية من حزب ال ” بيجيدي” لشؤون العاصمة الادارية، ظهر وجه نسائي على رأس مجلس المدينة اسماء رغلالو، وهي صحفية وعضو سابق في التجمع الوطني للأحرار. عملت في مجلس النواب من 2016 إلى 2021.

وفي الدار البيضاء ، عادت رئاسة مجلس المدينة أيضا إلى المعهد الوطني للجزيرة مع الدكتورة نبيلة الرميلي ، التي كانت حتى ذلك الحين المديرة الجهوية للصحة في الدار البيضاء-سطات. وصلت العمودية بعد تشكيل تحالف من حزب التجمع الوطني للاحرار وحزب الأصالة والمعاصرة (بام) وحزب الاستقلال ، بعد حصولهم على أغلبية المقاعد بعد انتخابات 8 شتنبر بالعاصمة الاقتصادية.

وصوب المدينة الحمراء مراكش ، وبعد أن تركت عمودية مدينة البهجة لست سنوات، عادت فاطمة الزهراء المنصوري عن حزب البام ، وهي رئيسة المجلس الوطني لبرنامج الأغذية العالمي ، إلى منصبها السابق بعد أن تم انتخابها سنة 2009 ، حيث حصلت على 48 مقعدًا في مناطق المنارة وكليز والمدينة وسيدي يوسف بن علي والنخيل.