دياسبو #289: فراس بنعالية.. بطل مغربي صغير يخطف الأَضواء في ألمانيا

2
دياسبو #289: فراس بنعالية.. بطل مغربي صغير يخطف الأَضواء في ألمانيا
دياسبو #289: فراس بنعالية.. بطل مغربي صغير يخطف الأَضواء في ألمانيا

أفريقيا برس – المغرب. في سن الخامسة عشرة، استطاع البطل المغربي الأصل فراس بنعالية، أن يكتب اسمه ضمن قائمة أبرز لاعبي الكيغ بوكسيتغ في ألمانيا، وكامل أوروبا. ولد فراس بنعالية، في شهر يوليوز من سنة 2007، في مدينة هايدلبرغ بألمانيا، لأسرة مغربية الأصل، تعود جذورها إلى جماعة سيدي بوقنادل الواقعة قرب مدينة سلا. وفي حديثه لموقع يابلادي قال ادريس بنعالية أب البطل الصغير فراس “في عمري الآن 47 سنة، هاجرت إلى ألمانيا رفقة والدي عندما كان عمري سنتين فقط، وأنا الآن أشتغل في مجال الأمن الخاص، كحارس شخصي”.

وأضاف الأب الفخور بما حققه ابنه “فراس منذ نعومة أظافره وهو يشاهدني وأنا أتدرب، وعند بلوغه سن الثالثة كنت أحرص على تعليمه بعض الحركات، وفي سن الخامسة بدأ في ممارسة رياضة التايكواندو”.

وبذلك يكون حب الرياضات القتالية، قد انتقل من الأب وهو لاعب كيك بوكسينغ سابق، إلى الإبن، الذي بات يضرب له ألف حساب من قبل منافسيه. وكان فراس قد بدأ مسيرته في رياضة التيكواندو، قبل أن يقرر تغيير الوجهة نحو عالم الكيغ بوكسينغ والكي وان، بتوصية من مدرب عالمي معروف.

ويتولى البطل الروسي السابق، حاليا الإشراف على تدريب الطفل المغربي الأصل، وقال إدريس بنعالية “يدربه توماس أندرياس، ثلاث حصص في الأسبوع، ونتدرب باقي الأيام في المنزل”. وأضاف الأب “منذ صغره وهو يرى في البطل المغربي بدر هاري قدوة له، ويريد أن يسير على نهجه. يتابع كل صغيرة وكبيرة تخص البطل المغربي المعروف”.

مجهودات الأب والإبن، كللت بفوز هذا الأخير ببطولة ألمانيا في التيكواندو سنة 2019 في فئة وزن 60 كجم التي نظمت بمدينة ليفركوزن، كما حصد البطل الصغير بطولات أوروبية ومحلية أخرى.

تأق البطل الصغير، دفع وسائل إعلام ألمانية، إلى إجراء مقابلات معه ومع والده، مشيرة إلى أنه سيكون له شأن كبير في المستقبل، في هذا النوع الرياضي.

كما أن تطور فراس وانضباطه جعل مدربه يثني عليه في مقابلة مع وسائل إعلام ألمانية إذ قال “فراس مثل الماس الخام الذي يحتاج فقط إلى صقله”، في إشارة منه إلى الموهبة الكبيرة التي يتمتع بها البطل المغربي الصغير.

ويحرص فراس على اللعب باسم المغرب في المنافسات الدولية، وقال إدريس بنعالية “نريد أن يشارك فراس في نزالات بالمغرب، لا نتوفر على أي وسيلة للتواصل مع المسؤولين عن هذا النوع الرياضي بالمغرب، نحن مستعدون للعب في بلدنا، بل ونرغب في ذلك بشدة، حقائبنا جاهزة”.

ولفراس ثلاثة إخوة أشقاء، يمارسون بدورهم رياضة التيكواندو، وبحسب والده فإن حلمه يتمثل في دخول منظمة الكلوري، والتي تعتبر أكبر شركة ترويج للكيك بوكسينغ في العالم وتضم بعضًا من أفضل المقاتلين ضمن قائمتها.

وبالموازاة مع الرياضة، يحرص فراس الذي يتابع دراسته في السنة الأولى من المستوى الثانوي، تخصص رياضيات وفزياء، على التحصيل العلمي، وقال والده “نحن نعتبر أن الدراسة أهم من الرياضة، قد تكون بطلا في الرياضة، لكن إصابة لا قدر الله على مستوى الرجل مثلا، قد تنهي مسيرتك الرياضية، لذلك يجب أن يدرس بالجدية اللازمة، أمه تهتم بمساره الدراسي، ومسار إخوته، وأنا أتولى الإشراف على مساره الرياضي”. وفي 24 يونيو المقبل، سيشارك فراس بنعالية في منافسة دولية كبرى، في مدينة لودفيغسبورغ الألمانية.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن المغرب اليوم عبر موقع أفريقيا برس