أفريكوم تنفي مقتل طبيبين كوبيين في غارة جوية أمريكية

2
أفريكوم تنفي مقتل طبيبين كوبيين في غارة جوية أمريكية
أفريكوم تنفي مقتل طبيبين كوبيين في غارة جوية أمريكية

أفريقيا برس – الصومال. قال الجيش الأمريكي إنه لم يشارك في مقتل طبيبين كوبيين تدعي حركة الشباب المتشددة أنهما لقيا حتفهما نتيجة غارة جوية أمريكية في الصومال في فبراير الماضي.

وأفاد أحدث تقييم ربع سنوي للأضرار المدنية الذي نشرته القيادة الأمريكية في أفريقيا والمعروفة أيضا باسم أفريكوم بأن القوات الأمريكية شنت غارة جوية بالقرب من بلدة جيليب في 15 فبراير 2024 لكنه نفي أن الضربة أدت إلى مقتل الطبيبين.

ودون تقديم دليل زعمت حركة الشباب في ذلك الوقت أن القصف الجوي أدى إلى مقتل أسيل هيريرا ولاندي رودريغيز. وكان الاثنان محتجزين لدى المسلحين منذ أبريل 2019 عندما تم اختطافهما من مقاطعة مانديرا في شمال شرق كينيا.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن الصومال عبر موقع أفريقيا برس

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here