زعيم إدارة خاتمة يحذر من حرب جديدة في إقليم سول

1
زعيم إدارة خاتمة يحذر من حرب جديدة في إقليم سول
زعيم إدارة خاتمة يحذر من حرب جديدة في إقليم سول

أفريقيا برس – الصومال. حذر عبد القادر أحمد، زعيم إدارة خاتمة التي تتخذ من مدينة “لاسعانود” مقرا لها من حرب جديدة في إقليم سول، واتهم سلطات أرض الصومال بالتحريض على حرب أخرى في الإقليم.

وأشار أحمد الذي يقوم بزيارة إلى العاصمة الإيطالية، روما، إلى أن قواته ستدافع عن مناطقها وستهزم جيش أرض الصومال إذا شن هجوما على تلك المناطق.

وأضاف أن إدارة خاتمة تعمل على استعادة السلام والاستقرار، وذكر أن جميع جنود أرض الصومال الذين تم أسرهم في القتال العام الماضي سيتم تقديمهم إلى المحكمة.

يأتي هذا مع تصريح أدلى به رئيس أرض الصومال، موسى بيحي عبدي، أكد فيه أن إدارته ستستعيد المناطق التي استولت عليها إدارة خاتمة، وأشارت تقارير إلى أن أرض الصومال نشرت المزيد من القوات في الخطوط الأمامية.

وكانت القوات التابعة لخاتمة انتزعت العام الماضي السيطرة على مدينة “لاسعانود”، مركز إقليم “سول” ومناطق أخرى في الإقليم من جيش أرض الصومال بعد معارك استمرت أكثر من 6 أشهر، ويخيم على الإقليم الآن توترات ومخاوف من اندلاع حرب جديدة بين الطرفين.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن الصومال اليوم عبر موقع أفريقيا برس

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here