المكي: انطلقنا في حوار حول مصالحة داخل النهضة

2
المكي: انطلقنا في حوار حول مصالحة داخل النهضة
المكي: انطلقنا في حوار حول مصالحة داخل النهضة

افريقيا برستونس. نفى القيادي بحركة النهضة عبد اللطيف المكي اليوم الثلاثاء 12 جانفي 2021 ان يكون قد دخل بيت طاعة رئيس الحركة راشد الغنوشي بعد تعيينه نائبا للرئيس مكلف بالعلاقة مع المنظمات الوطنية قائلا : ليست قضية بيت طاعة ولا كنا في معصية “.

واعتبر المكي خلال مداخلة له على اذعة “الديوان” ان الاختلاف صلب الحركة كان حول قضايا وطنية وان عريضة الـ100 وضعت الاصبع على “موضوع هام” مؤكدا ان استجابة رئيس الحركة راشد الغنوشي لها يعتبر مكسبا للحركة ولهم جميعا.

واشار الى انهم شرعوا بحركة النهضة في “التحاور داخليا حول سياسات المستقبل وحول التصالح الداخلي” معتبرا ان هناك الى حد الان ” مسحة ايجابية” داخل الحركة .

وحول نتائج تزكية المكتب التنفيذي للحركة اكد المكي انه لا يعلق على تركيبته لافتا الى انها لم تستكمل بعد رافضا التعليق على ما ورد في كلام لطفي زيتون في الحوار الذي ادلى به لاسبوعية “الشارع المغاربي” في عددها الصادر اليوم والذي نصح فيه الغنوشي بتجنب مصير بن علي مكتفيا بالقول “رئيس الحركة يجب ان يُعامل باحترام” مشيرا الى انه سيتحدث عن بعض التفاصيل الاخرى في مذكراته.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here