الفتيتي: لم أشاهد في حياتي فظاعة ما حدث يوم أمس في سيدي حسين إلاّ في سجن أبو غريب وعلى المشيشي الاعتذار

1
الفتيتي: لم أشاهد في حياتي فظاعة ما حدث يوم أمس في سيدي حسين إلاّ في سجن أبو غريب وعلى المشيشي الاعتذار
الفتيتي: لم أشاهد في حياتي فظاعة ما حدث يوم أمس في سيدي حسين إلاّ في سجن أبو غريب وعلى المشيشي الاعتذار

أفريقيا برستونس. دعا النائب الثاني لرئيس مجلس نواب الشعب طارق الفتيتي اليوم الخميس 10 جوان 2021 رئيس الحكومة هشام المشيشي بوصفه وزيرا للداخلية بالنيابة للاعتذار للشعب كما دعا المدير العام للامن الوطني زهير الصديق بفتح تحقيق لتحميل المسؤوليات وذلك اثر تداول فيديو يوم امس يظهر اعتداء عون امن على شاب وسحله عاريا قبل نقله الى سيارة الامن.

واعرب الفتيتي خلال ترؤسه اليوم جلسة عامة مخصصة لاجراء حوار مع هيئة النفاذ الى المعلومة عن صدمته من هول ما شاهد في مقطع الفيديو الذي قال انه شاهده البارحة على مواقع التواصل الاجتماعي مؤكدا انه لم يستطع النوم وانه يشعر وكانه يجلس على الجمر.

واضاف انه لم يشاهد في حياته مثل تلك الفظاعة الا في سجون ابو غريب بالعراق وهمجية المارينز الامريكي تجاه العراقيين.

وشدد على ان كرامة التونسي فوق كل اعتبار وعلى انه لا يمكن باي حال من الاحوال ومهما كان الجرم الذي اقترفه ذلك الشاب ان يظهر في مثل تلك الصورة المهينة والمسيئة.

واعتبر ان تلك الصورة تسيء اولا للمؤسسة الامنية وثانيا للشعب وثالثا للدولة التي قال ان سمعتها على المحك متوعدا بمتابعة الموضوع.

يشار الى ان مواقع التواصل الاجتماعي تناقلت يوم امس مقطع فيديو يظهر عون امن وهو بصدد الاعتداء على شاب وسحله عاريا لاقتياده الى سيارة الشرطة بمنطقة سيدي حسين بالعاصمة.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here