مستشار الغنوشي: سعيّد تنكّر لاتفاق معه على استبدال المشّيشي

4
مستشار الغنوشي: سعيّد “تنكّر” لاتفاق معه على استبدال المشّيشي برئيس حكومة جديد
مستشار الغنوشي: سعيّد “تنكّر” لاتفاق معه على استبدال المشّيشي برئيس حكومة جديد

أفريقيا برستونسقال أحمد قعلول مستشار رئيس البرلمان وحركة النهضة التونسية، راشد الغنوشي، إن الرئيس قيس سعيد “تنكّر” لاتفاقه مع الغنوشي على استبدال رئيس الحكومة السابق هشام المشيشي برئيس حكومة جديد.

وقال قعلول لقناة “الزيتونة” الخاصة “الغنوشي طلب -بصفته رئيسا للبرلمان- لقاء مع الرئيس سعيد، وبعدما تمت الموافقة على اللقاء، ألغى الغنوشي حوارا تلفزيونيا (كان سيتناول فيه أخطاء الرئيس) كنوع من حسن النية، وخلال اللقاء اتفق سعيد والغنوشي على تغيير حكومة المشيشي، وكان هناك اتفاق على خطوات معينة حول تغيير هذه الحكومة، ولكن بعد ذلك قُطعت أواصر التواصل مع قصر قرطاج ومضى الرئيس في برنامجه”.

وكان الغنوشي التقى سعيّد في نهاية حزيران/يونيو الماضي (قبل شهر من إعلان سعيد عن الإجراءات الاستثنائية)، عقب وساطة قام بها الوزير السابق لطفي زيتون، حيث أكد الغنوشي في وقت لاحق أنه ألغى مقابلة تلفزيونية مع قناة “حنبعل” الخاصة، كان سيتناول فيها “أخطاء الرئيس” المتعلقة أساسا بـ”تعطيله للتعديل الوزاري، فضلا عن تعطيله لقانون المحكمة الدستورية”.

وكان رياض الشعيبي المستشار السياسي للغنوشي أكد في وقت سابق لـ”القدس العربي”، أن الحركة ترفض القرارات الأخيرة للرئيس قيس سعيد، لكنها ترحب باللقاء بين الغنوشي وسعيد، والذي اعتبر أنه سيساهم في “فرع الالتباس حول مقاصد الرئيس من الإجراءات التي اتخذها”.

اضغط على الرابط لمشاهدة التفاصيل

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here