نادية عكاشة تعتبر تسريبات الخياري تفاهات عقيمة وحملات قذرة وتؤكّد أنها على علم بمن يقف وراءها

3
نادية عكاشة تعتبر تسريبات الخياري تفاهات عقيمة وحملات قذرة وتؤكّد أنها على علم بمن يقف وراءها
نادية عكاشة تعتبر تسريبات الخياري تفاهات عقيمة وحملات قذرة وتؤكّد أنها على علم بمن يقف وراءها

افريقيا برستونس. قالت الخميس 8 أفريل، مديرة ديوان رئيس الجمهورية، نادية عكاشة إن التسريبات للتسجيلات الصوتية المتعلّقة بها تتنزّل في اطار حملات مغرضة وقذرة.

وأكّدت نادية عكاشة معرفتها بمن يقف وراء هذه الحملات وقالت في تدوينة مقتضبة بصفحتها على الفايسبوك ” أعلم من وراء هذه الحملات المغرضة والقذرة ولست معنية بكل هذه التفاهات العقيمة لا من بعيد و لا من قريب”.

وجاء ردّ نادية عكاشة شبيها بردّ الاعلامية مايا القصوري التي وصفت بدورها التسريبات بالتفاهات مشيرة الي أن من يقف وراءها هم “السفلة الخوانجية” حسب تعبيرها.

وقالت في تدوينة لها ” لا أعلق على التفاهات… كان لقيتوا حاجة ينشروا فيها السفلة الخوانجية… فاعرفوها حكاية فارغة هدفها خدمة الخوانجية و تصفية حسابات فشلة يخافوا لا يشكيوا فيمارسون وسيلتهم المعتادة و هي محاولة التشويه”.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here