مصر تعلن عن دخول 4 ملايين فدان من الأرض الزراعية الخدمة خلال عامين

10
مصر تعلن عن دخول 4 ملايين فدان من الأرض الزراعية الخدمة خلال عامين
مصر تعلن عن دخول 4 ملايين فدان من الأرض الزراعية الخدمة خلال عامين

أفريقيا برس – مصر. أعلن الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، اليوم الأحد، أن بلاده ستشهد طفرة زراعية بضم إجمالي 4 ملايين فدان لمساحة الأراضي الزراعية في مصر خلال عامين.

ونقل موقع رئاسة الجمهورية المصرية عن السيسي تصريحاته، خلال استقباله مدير عام منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو) شو دنيو والوفد المرافق له، حيث أكد فيها سعي مصر لتجاوز تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية “بشكل جذري بالتوسع الرأسي عن طريق التركيز على البحث العلمي والتكنولوجي لتحسين الإنتاجية”.

وأوضح السيسي أن بلاده شهدت مشروعات زراعية ضخمة أثمرت عن بدء إنتاج مئات الآلاف من الفدادين الجديدة، بما سيصل إلى 4 ملايين فدان تدخل جميعها الخدمة خلال العامين الجاري والقادم.

شهد اللقاء كذلك تأكيد الاعتزاز المتبادل بالشراكة طويلة الأمد بين مصر والفاو، التي تنعكس في مشروعات التنمية المتعددة في مجالي الزراعة والغذاء، وكذلك في التوقيع الذي تم على الاتفاق القُطري الجديد بين الجانبين للفترة 2024 – 2027.

من جانبه، أعرب مدير عام الفاو عن “تقديره الكبير لما شاهده خلال زيارته الحالية لمصر من تطور تنموي لافت، عمرانيا وزراعياً وصناعيا، مؤكدا التزام الفاو بمواصلة وتكثيف التعاون مع مصر.

وفي وقت سابق، أكدت وزارة التموين والتجارة الداخلية المصرية، في فبراير/ شباط الماضي، أنها ممثلة في الشركة المصرية القابضة للصوامع، عقدت عدة لقاءات مع الجانب الروسي بخصوص إنشاء موسكو مركز توزيع لوجسيتي عالمي بمنطقة قناة السويس، وذلك بغرض تخزين وتوزيع القمح الروسي للدول المجاورة، معلنة أنها بانتظار رد الجانب الروسي بعد دراسة المشروع.

وقالت الوزارة إن “عدة لقاءات تمت بالفعل من جانب وزارة التموين ممثلة في الشركة المصرية القابضة للصوامع والتخزين مع الجانب الروسي حول إنشاء موسكو مركز عالمي لوجيستي في قناة السويس بمصر لتوزيع القمح إلى البلدان المجاورة”.

وأشارت وزارة التموين والتجارة الداخلية المصرية، إلى أن “اللقاءات انتهت إلى الاتفاق على دراسة المشروع من قبل الجانب الروسي، وبانتظار الرد بعد الدراسة”.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن مصر اليوم عبر موقع أفريقيا برس

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here