بعبدالله يُطالب بطي الملفات المؤلمة وخلق انفراج سياسي وحقوقي

12
بعبدالله يُطالب بطي الملفات المؤلمة وخلق انفراج سياسي وحقوقي
بعبدالله يُطالب بطي الملفات المؤلمة وخلق انفراج سياسي وحقوقي

افريقيا برسالمغرب. طالب الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، بنيل بنعبد الله، اليوم الأحد، الدولة، ب”التعاطي بأريحية مع مظاهر التعبير عن الرأي وطي ملفات مؤلمة”.

واكد نبيل بنعبدالله في التقرير السياسي الذي قدمه خلال دورة اللجنة المركزية للحزب ” أن البدائل الاقتصادية والاجتماعية، مهما بلغت درجةُ جودتها، فهي لن تُؤتي ثمارها، ما لم يتوفر لها فضاء ديمقراطي ملائم ” .

ولفت الأخير الانتباه الى ضرورة احتواء مظاهر التعبير التي تعرفها البلاد، وإطلاق سراح معتقلي حراك الريف وجرادة، للاعداد للانتخابات المقبلة في أجواء انفراج.

ويرى بنعبدالله ان مفهوم التنمية لا تستقيم إلا بتوفير شرط الديمقراطية، ما يفرض ضرورة تحضير الأجواء السياسية العامة للانتخابات المقبلة، وتهييئ شروط الانفراج الحقوقي والسياسي، وتصفية الأجواء، لا سيما من خلال اتخاذ مبادراتٍ إيجابية في ما يتعلق بمعتقلي الحراك الاجتماعي في الحسيمة وجرادة، والتعاطي بأكبر قدرٍ من الأريحية والانفتاح مع كل مظاهر التعبير عن الرأي، وطي بعض الملفات المؤلمة على هذا المستوى.