مجلس النواب الإسباني يحتضن ندوة للتضامن مع الشعب الصحراوي وقضيته العادلة

2
مجلس النواب الإسباني يحتضن ندوة للتضامن مع الشعب الصحراوي وقضيته العادلة
مجلس النواب الإسباني يحتضن ندوة للتضامن مع الشعب الصحراوي وقضيته العادلة

أفريقيا برس – الصحراء الغربية. احتضنت العاصمة الإسبانية مدريد ندوة تضامنية مع الشعب الصحراوي، بحضور اعضاء من مجلس النواب الإسباني وذلك بمقر الاخير بالعاصمة الاسبانية مدريد.

وحضر الندوة شخصيات سياسية اسبانية واوروبية وأفريقية خاصة من الجزائر، إلى جانب كل من عضو الامانة الوطنية ممثل الجبهة لدى الاتحاد الأوروبي والمؤسسات الاوروبية الأخ منصور عمر وعضو الامانة الوطنية سفير الجمهورية الصحراوية بالجزائر الأخ عبد القادر الطالب عمر وممثل جبهة البوليساريو بإسبانيا عبد الله العرابي وممثل الجبهة بجنيف ابي بشرايا البشير وعدد من ممثلي الجبهة بإسبانيا.

ويقول منظمو الندوة من النواب الإسبان أن الهدف منها هو اعلان موقف واضح وثابت من القضية الصحراوية بدعم الشرعية الدولية وحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

البرلمانيون الاسبان دعوا رئيس الحكومة الإسبانية الى التراجع عن قراره الخاطئ والالتزام بمسؤولية اسبانية السياسية والاخلاقية والتاريخية تجاه الشعب الصحراوي.

الندوة شهدت مداخلات لعدد من الشخصيات من أوروبا وأفريقيا وخاصة ممثلي الجزائر الشقيقة كما شهدت مداخلة هامة لعضو الامانة الوطنية ممثل الجبهة لدى الاتحاد الأوروبي شكر فيها المتضامنين الاسبان من النواب والشخصيات السياسية وكذا الاوروبية على دعم القضية الصحراوية ومجددا تمسك الصحراويين بخيار الاستقلال والدفاع عن أرضهم وحقهم المشروع في تصفية الاستعمار واستكمال السيادة .

كما شهدت الندوة تقديم رسالة شكر بإسم رئيس المجلس الوطني الصحراوي لكل البرلمانيين نواب الشعوب من أفريقيا وأوروبا والعالم الداعمين للعدالة وللحق وللشرعية الدولية في كل مكان من العالم وخاصة من قضية أخر مستعمرة في أفريقيا وداعيا النواب السبان الى الضغط على السيد سانشيز للعودة عن موقفه المرفوض ليس فقط خارج اسبانيا وإنما من داخل اسبانيا مجتمعا مدنيا وممثلي عن الاحزاب وكافة الشخصيات السياسية الفاعلة داخل هذا البلد الأوروبي.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن الصحراء الغربية اليوم عبر موقع أفريقيا برس