إتفاق بين “الحركة الشعبية” و”لجنة المعلمين” حول المناهج

4
إتفاق بين “الحركة الشعبية” و”لجنة المعلمين” حول المناهج
إتفاق بين “الحركة الشعبية” و”لجنة المعلمين” حول المناهج

افريقيا برسالسودان. اصدرت الحركة الشعبية لتحرير السودان ولجنة المعلمين السودانيين بياناً مشتركاً تناول سبل إنجاح الفترة الانتقالية واستكمال مهام الثورة بالتركيز على قضايا التربية والتعليم.

وأوضح البيان أهمية التفاكر حول سبل إنجاح الفترة الانتقالية واستكمال مهام الثورة، وابان البيان ان قيادة لجنة المعلمين السودانيين التقت بقيادة الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال الجبهة الثورية في اجتماع نوعي بغرض التفاكر والتنسيق حول قضايا الثورة والتغيير بالتركيز على قضايا التربية والتعليم.

وأشار البيان لدعم الحركة الشعبية موقف لجنة المعلمين السودانيين في إحداث تغيير جذري وبنيوي في نظام التربية والتعليم في السودان علي ان يقوم بترسيخ قيم المواطنة بلا تمييز واحترام الآخر وإزالة الفوارق والفجوات والاختلالات لبناء السودان على اُسس ومبادئ ثورة ديسمبر المجيدة.

كما وأكد البيان على ضرورة صياغة سياسات تربوية تراعي التنوع وتطوير المناهج وفق رؤى علمية متوافق عليها من قبل المختصين وإزالة التشوهات التي تمت في العهد المباد. واتفق الطرفان وفقاً للبيان على تشجيع القرارات التي تصب في تطوير وتحديث العملية التربوية والتعليمية. كما كشف البيان علي ان الطرفان سيعملان على بناء وتصميم برامج مشتركة تساهم في تطوير التعليم ومواكبته للحداثة من اجل بناء دولة مدنية حديثة، ترتكز على نضالات قوى الثورة والتغيير وتعمل لتنزيل شعارات الثورة الحرية.. السلام.. والعدالة بالخرطوم. كما واتفقا ايضاً علي العمل على تفكيك التمكين وتطوير المناهج وسياسات تعليمية جديدة ترضى الشعب والمعلمين وقيم المواطنة بلاتميز.