أبو الغيط من الجزائر: تحضيرات الجزائر جادة للغاية من أجل إنجاح القمة العربية

4
أبو الغيط: تحضيرات الجزائر جادة للغاية من أجل إنجاح القمة العربية
أبو الغيط: تحضيرات الجزائر جادة للغاية من أجل إنجاح القمة العربية

أفريقيا برس – الجزائر. قال الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، الاثنين، عقب استقباله من قبل رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، أن التحضيرات التي تقوم بها الجزائر جادة للغاية من أجل إنجاح القمة في 1و2 نوفمبر القادم.

وجاء في التصريح الذي أدلى به الأمين العام للجامعة العربية “تشرفت ظهر اليوم بمقابلة مع الرئيس عبد المجيد تبون تتسم بالايجابية تحدثنا عن الوضع الدولي والإقليمي والعربي بكثير من التعمق”.

وتابع ضيف الجزائر “استمعت باهتمام شديد إلى وجهات نظر الرئيس تبون، واهتماماته العربية الحقيقية الصادقة وتحليلاته فيما تعلق بالوضع الدولي الحساس في هذه اللحظة”.

وأكد أبو الغيط “قدمت تقريراً شاملاً لما وصلت إليه أنا وزميلي رمطان لعمامرة، تحضيرا للقمة العربية القادمة، وبدا لي مُؤكداً وجود تحضيرات جزائرية جادة للغاية لعقد هذه القمة في 1و2 نوفمبر القادم”.

وختم “بعد ظهر اليوم سوف أقوم بزيارة إلى مقر المؤتمرات لاستقصاء كامل الرؤية فيما تعلق بإجراءات القمة وكل ما يؤدي إلى نجاحها”.

الرئيس تبون يستقبل الأمين العام لجامعة الدول العربية

واستقبل رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، مساء الاثنين، أحمد أبو الغيظ، الأمين العام لجامعة الدول العربية.

أبو الغيط يشيد بتحضيرات الجزائر لاحتضان القمة العربية

أشاد الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط بالتحضيرات والجهود التي تبذلها الجزائر لاحتضان القمة العربية المزمع تنظيمها يومي الفاتح والثاني من نوفمبر 2022

وجاء هذا خلال جلسة عمل عقدها وزير الشؤون الخارجية رمطان لعمامرة، الثلاثاء مع الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، بمشاركة وفدي الجانبين.

وحسب ما أفاده بيان للوزارة فقد تركزت المباحثات خلال هذه الجلسة على جميع جوانب الترتيبات المتعلقة بالقمة العربية المرتقبة بالجزائر يومي الفاتح والثاني من نوفمبر 2022 وكذا القضايا الدولية التي تهم الشأن العربي.

وفي هذا السياق، أشاد الأمين العام بالجهود التي تبذلها الجزائر وبالأفكار التنظيمية المطروحة بغية تمكين القادة العرب من مشاركة الجزائر أفراحها بمناسبة الذكرى الثامنة والستين لاندلاع الثورة التحريرية وفي نفس الوقت الاستلهام من هذا التاريخ المجيد لبلورة رؤية طموحة ترقى إلى مستوى تطلعات الشعوب العربية وتستجيب بفعالية للتحديات التي تفرضها التطورات الراهنة على الساحة الدولية. يضيف البيان.

كما اتفق الطرفان على مواصلة وتعزيز التنسيق في المراحل المقبلة لإنجاح هذه القمة وجعلها محطة أساسية في مسيرة العمل العربي المشترك.

وأجرى وزير الشؤون الخارجية رمطان لعمامرة، محادثات ثنائية على انفراد مع الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، الذي وصل إلى الجزائر مساء الإثنين في زيارة عمل تدوم يومين.

ووفقا لبيان وزارة الخارجية فان الزيارة “تندرج في إطار التنسيق المستمر بين الجزائر وأمانة الجامعة بخصوص التحضير للقمة العربية التي ستنعقد بالجزائر يومي الفاتح والثاني من نوفمبر 2022 وكذا حول مسائل أخرى تخص مستجدات الأوضاع في المنطقة العربية على ضوء التوترات الحالية على الساحة الدولية وما خلفته من انعكاسات سلبية على دول المنطقة”.

وتابع البيان “ومن المنتظر أن يعقد الوزير لعمامرة مع ضيفه يوم الغد جلسة عمل موسعة تشمل وفدي الجانبين لمناقشة هذه المواضيع بإسهاب والوقوف على التقدم الذي أحرزته مختلف المسارات التحضيرية لهذا الحدث العربي الهام الذي سيلتئم بالجزائر تزامناً مع الذكرى الثامنة والستين لاندلاع الثورة التحريرية المجيدة”.

اضغط على الرابط لمشاهدة الفیدیو

اضغط على الرابط لمشاهدة التفاصيل

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن الجزائر اليوم عبر موقع أفريقيا برس

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here