انسحاب كامل لأطباء مستشفى الحوادث ببورتسودان

5
انسحاب كامل لأطباء مستشفى الحوادث ببورتسودان
انسحاب كامل لأطباء مستشفى الحوادث ببورتسودان

أفريقيا برس – السودان. انسحب الأطباء من مستشفى بورتسودان للحوادث بسبب اعتداء قوة عسكرية عليهم في المستشفى مساء”الاثنين”. وأشارت اللجنة التمهيدية لنقابة أطباء ولاية البحر الأحمر في بيان، إلى استمرار سلسلة الاعتداءت على الكوادر الطبية، بالاعتداء على عدد من الأطباء العاملين في مستشفى الحوادث ببورتسودان من قبل مجموعة يرتدي بعض أفرادها الزي العسكري وذلك تحت أنظار القوات المدججة بالسلاح المتمركزة داخل المستشفى بغرض حماية الكادر ومنع مثل هذه الأحداث ودون أن تحرك ساكناً.

ونوه البيان بحسب صحيفة اليوم التالي، إلى أن سلامة الكادر الطبي العامل بالمستشفيات هو أولوية قصوى بالنسبة لها ولايمكن بأي حال من الأحوال استمرار العمل تحت تهديدات الاعتداء من قبل جهات كان المناط بها توفير الحماية لا الهمجية المطلقة.

وقررت الانسحاب الكامل لكل الأطباء من مستشفى الحوادث ببورتسودان إلى حين فتح تحقيق ومحاسبة المعتدين وفق قانون حماية الكوادر الصحية، وتوفير الأمن اللازم بالمستشفى. ودعت اللجنة جميع الأطباء في عموم مستشفيات بورتسودان إلى اتخاذ مواقف حازمه لمنع تكرار مثل ما وصفته بـ “الهمجية”.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن السودان اليوم عبر موقع أفريقيا برس

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here