“الجزائر نجحت في حماية التنوع الثقافي من استغلاله لزرع الفتنة”

1
"الجزائر نجحت في حماية التنوع الثقافي من استغلاله لزرع الفتنة"

أفريقيا برس – الجزائر. أكد رئيس مجلس الأمة، صالح قوجيل، أن الجزائر تدرك تماما أهمية التنوع الثقافي الذي تحظى به، حيث نجحت في تكريسه واستغلاله كعامل لتعزيز الوحدة الوطنية وحمايته من أي محاولات استغلال دنيء لزرع الفتنة، حسب ما أفاد به، اليوم الخميس، بيان للمجلس.

وفي كلمته خلال الندوة البرلمانية المنظمة على هامش المؤتمر الـ6 لحوار الثقافات المنعقد من 1 إلى 3 ماي بمدينة باكو (أذربيجان)، بعنوان: “دور البرلمان وأحسن الممارسات لحماية الإرث الثقافي”، قرأها نيابة عنه نائب رئيس المجلس علي طالبي أوضح قوجيل أن “المؤتمر ينعقد في ظروف دولية عصيبة تتعطش فيها الإنسانية إلى جرعات هائلة من روح الثقافة التي تضع حدا للتوحش والاستقطاب والتطرف والتعصب وازدراء الأديان”.

وأشار إلى أن الجزائر “تدرك تماما أهمية التنوع الثقافي الذي تحظى به والمتكون من عدة ثقافات متنوعة تختلف في العادات واللهجات والأعراف، لتشكل في مجملها الأمة الجزائرية الموحدة والمنسجمة”، لافتا إلى أنها تتعامل مع هذا التنوع “كثروة إنسانية حقيقية لها انعكاساتها الإيجابية على التماسك الاجتماعي وتعزيز النمو الاقتصادي” وتعمل من خلال دستور 2020 الذي بادر به رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون والذي أقر التعددية الثقافية للهوية الجزائرية،على”تكريس هذا التنوع وحمايته”.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن الجزائر اليوم عبر موقع أفريقيا برس

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here