هذه حلول أزمة الكتاب المدرسي

4
هذه حلول أزمة الكتاب المدرسي
هذه حلول أزمة الكتاب المدرسي

أفريقيا برسالجزائر. كشف المدير العام للديوان الوطني للمطبوعات المدرسية، محمود يخلف، عن توسيع شبكة البيع بكافة ولايات الوطن، لمواجهة “أزمة الكتاب المدرسي”، التي تشهدها بعض المناطق، إذ تم الرفع في نقاط البيع من 125 نقطة إلى 600 نقطة بيع مع تخصيص “مخزون” بـ8 ملايين كتاب مدرسي لمواجهة الأزمات والكوارث الطبيعية.

8 ملايين كتاب لمواجهة الطوارئ والكوارث الطبيعية

فتح 600 نقطة بيع.. والتوزيع المجاني فاق 60 بالمائة

وأكد مدير الديوان، في تصريح لـ”الشروق”، وفرة الكتاب المدرسي في جميع المستويات التعليمية، سواء بالمعارض أو نقاط البيع أو المكتبات الخاصة المعتمدة والمؤسسات التربوية، على اعتبار أن العناوين المطبوعة للدخول المدرسي الحالي، يكفي لتغطية طلبات 10 ملايين تلميذ.

وأوضح محدثنا بأن بعض الولايات شهدت “أزمة كتاب” خلال الأسبوع الأول من الدخول المدرسي ليس بسبب ندرة الكتاب وإنما جراء توافد الأولياء على المكتبات الخاصة ونقاط البيع في نفس الفترة رغم أن الديوان من خلال فروعه الجهوية شرع في توزيع الكتاب على المؤسسات التربوية بداية من شهر فيفري المنصرم بالنسبة لولايات الجنوب والجنوب الكبير.

“الكلا”: توحيد المعايير للقضاء على محسوبيّة التعاقد والاستخلاف

“الكناباست”: إحصاء شامل للمشاكل واقتراح الحلول تجنبا للانفجار

وكشف محمود يخلف، عن تخصيص الديوان لكوطة من الكتب قدرت بـ8 ملايين كتاب، أي ما يعادل نسبة 10 بالمائة، من إجمالي الكتب المطبوعة المقدر بـ80 مليون كتاب، وهو المخزون الذي يتم اللجوء إليه لمواجهة الأزمات المفاجئة والظروف الطارئة.

وأشار المتحدث إلى جملة من الإجراءات الاستعجالية لإنهاء أزمة الكتاب ووضع حد للفوضى، إذ تم الرفع من عدد نقاط البيع إلى 600 نقطة بين دائمة ومؤقتة، في حين تم الرفع في عدد المعارض من 42 معرضا إلى 55 معرضا موزعا وطنيا، بعد الحصول على تراخيص لإقامة 10 معارض جديدة، في مقابل اعتماد مكتبات خاصة جديدة لبيع الكتاب بالأسعار المقننة بـ1300 مكتبة.

وبخصوص مجانية الكتاب المدرسي، أكد محدثنا على أن نسبة توزيعها على المستوى الوطني بلغت 60 بالمائة، في انتظار استكمال العملية في الآجال القريبة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here