“الحراق”.. فيلم وثائقي جزائري يخطف الأضواء في أوروبا!

2
“الحراق”.. فيلم وثائقي جزائري يخطف الأضواء في أوروبا!
“الحراق”.. فيلم وثائقي جزائري يخطف الأضواء في أوروبا!

افريقيا برسالجزائر. بات شاب جزائري يلفت إليه الانتباه في أوروبا، من خلال فيلمه الوثائقي “الحراق”، الذي أصبح يحصد المزيد من جوائز الإعجاب والتقدير، ويشد إليه الانتباه في أوروبا، عبر عدة مهرجانات، وأيضا في أمريكا، حيث شارك في مهرجان بكندا، قبل أن يشارك مؤخرا في مهرجان بإنجلترا ولقي إشادة من طرف النقاد، وينتظر أن يتم الإعلان عن مشاركته في عدد من المهرجانات العربية أيضا في مقدمتها مهرجان قرطاج السينمائي بتونس، وأيضا في مراكش بالمغرب ودبي، فيما ينتظر أن تتم مشاركته أيضا في مهرجانات بعدد من الدول الأوروبية، على غرار ألمانيا وإيطاليا.

ويحكي الفيلم قصة محمد، وهو شاب جزائري قام بالهجرة غير الشرعية نحو فرنسا، ويتعرض هذا الفيلم الوثائقي إلى يومياته ويسردها بشكل درامي، وهو ما أثار إعجاب النقاد، وتمت دعوته للمشاركة في مهرجان لندن ضمن قائمة الأفلام الطويلة، حيث سجل هناك قبولا وتشجيعا من طرف النقاد.

ويقول مخرج ومنتج الفيلم اسماعيل بلجياللية وهو شاب ينحدر من ولاية برج بوعريريج، إن فكرة العمل جاءت بعد لقائه بشاب حراق يدعى محمد، وبعدها اتفق معه على تصوير فيلم يروي يومياته وتنقلاته للبحث عن العمل كمهاجر غير شرعي في فرنسا، وتم تصوير هذا الفيلم في مدينة مونبيلي والعاصمة الفرنسية باريس.

وكشف أنه بعد الانتهاء من تصويره وإخراجه قام بعرضه بعد ذلك في صالات السينما في فرنسا ولقي إشادة أيضا من طرف النقاد، مما حمسه للمضي قدما في المشاركة بعد ذلك في المهرجانات حيث تلقى دعوة من مهرجان في لندن لعرضه للفيلم، حيث كشف أنه اعتمد على شابين جزائريين في تصميم الموسيقى التصويرية للعمل ويتعلق الأمر بالمؤلف الموسيقي نبيل بلغانم والعازف على العود سفيان لباد.

وحسب ما أفاد به مخرج الفيلم، الذي يبلغ من العمر 36 سنة لـ”الشروق اليومي”، فإنه قضى طفولته في بلدية المهير بولاية برج بوعريرج، حيث ولد هناك ثم انتقلت عائلته للعيش في وهران، وبعد تخرجه من الجامعة حاملا لشهادة ليسانس في الإنجليزية تخبط لسنتين في مستنقع البطالة، قبل أن يجد بعد ذلك عملا في إحدى دور الشباب لكن ذلك لم يكن كافيا له، ولأنه متعلق بكل ما له علاقة بالسمعي البصري فقد جاءته فرصة المشاركة بعد ذلك في مسابقة للأفلام القصيرة، نظمها المعهد الثقافي الفرنسي في وهران، نال فيها المرتبة الثالثة، جعلته بعد ذلك يتلقى دعوة من مهرجان في مرسيليا، ليقوم بعدها بدخول معهد فرنسي متخصص في السمعي البصري وقام خلالها بإنتاج فيديوهات وكليبات غنائية، أحدها للمغنية ياسمين عماري، كما صرح بأنه يطمح لإنتاج العديد من الأشرطة الوثائقية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here