السفيرة الأمريكية تعبر عن امتنان الشعب الأمريكي للدبلوماسية الجزائرية

6
السفيرة الأمريكية تعبر عن امتنان الشعب الأمريكي للدبلوماسية الجزائرية
السفيرة الأمريكية تعبر عن امتنان الشعب الأمريكي للدبلوماسية الجزائرية

أفريقيا برس – الجزائر. عبرت السفيرة الأمريكية لدى الجزائر، مور أوبين، عن امتنان الشعب الأمريكي لدور الدبلوماسية الجزائرية، وذلك في ذكرى إطلاق سراح الرهائن الأمريكيين في إيران.

وقالت السفيرة الأمريكية في مقطع فيديو نشرته عبر حسابها على موقع “تويتر”، اليوم الجمعة: “بينما نحتفل بذكرى إطلاق سراح 52 رهينة أمريكية في إيران، يظل الشعب الأمريكي والحكومة الأمريكية ممتنين للغاية للجزائر لجهود الوساطة التي بذلتها والتي أدت إلى إطلاق سراح دبلوماسيينا بعد 444 يوما من الأسر”.

وقالت السفيرة في الفيديو المرافق للتغريدة: “مرحبا بكم في فيلا “مونتفيلد”، إنه شرف عظيم أن أعيش في هذا المنزل التاريخي”.

وأضافت السفيرة الأمريكية قائلة: “من أكثر الأشياء المدهشة التي حدثت هنا عندما توسطت الحكومة الجزائرية في الاتفاق الذي أدى إلى إطلاق سراح 52 رهينة أمريكية من الأسر في طهران”.

وتابعت السفيرة: “كل ذلك حدث هنا في فيلا مونتفيلد”.

كما عرضت إحدى موظفات السفارة الأمريكية بالجزائر في نفس الفيديو الرسالة التي بعثها الرئيس الأمريكي في تلك الفترة جيمي كارتر إلى السفير الجزائري رضا مالك في 19 فيفري 1981 بعد الإفراج عن الرهائن الأمريكيين من إيران.

وجاء في الرسالة: “إلى السفير رضا مالك، لقد تم الإفراج عن الرهائن الأمريكيين بفضل الجهود الكبيرة التي بذلتموها أنت وزملاؤك وقد نال الدور الجزائري في هذا المسعى احترام وتقدير الشعب الأمريكي بأكمله”.

وتابعت: “من الفيلا التي شهدت المفاوضات أردت أن أقول أن الشعب الأمريكي سيبقى ممتنا لدور الدبلوماسية الجزائرية في حل واحدة من أكبر أزمات الرهائن في العالم.. شكرا”.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن الجزائر اليوم عبر موقع أفريقيا برس

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here