ديلور يكشف باعترافات مثيرة: أنقذت مسيرة بلايلي وهذه مشكلة محرز

5
ديلور يكشف باعترافات مثيرة: أنقذت مسيرة بلايلي وهذه مشكلة محرز
ديلور يكشف باعترافات مثيرة: أنقذت مسيرة بلايلي وهذه مشكلة محرز

أفريقيا برس – الجزائر. عاد المهاجم الجزائري، أندي ديلور، المحترف حالياً في نادي أم صلال القطري، ليكشف النقاب عن تفاصيل بعض القضايا التي عاشها خلال مسيرته مع منتخب “الخضر”، الذي مثله لأول مرة في كأس أمم أفريقيا 2019، وشهدت فوزه ورفاقه باللقب على حساب منتخب السنغال.

وجاءت تصريحات أندي ديلور في برنامج “أوه ماي غول”، الجمعة، التي تبث على موقع “يوتيوب”، إذ بدأ حديثه عن انضمامه لأول مرة إلى منتخب الجزائر، وكان بسبب قضية اللاعب هاريس بلقبلة، الذي طُرد قبل انطلاق كأس أفريقيا 2019 من معسكر الخضر في العاصمة القطرية الدوحة، لأسباب انضباطية.

وقال أندي ديلور عن هذا الأمر: “كنت على الشاطئ مع ابني، وسمعت هاتفي يرنّ، وكان الاتصال من الاتحاد الجزائري لكرة القدم، أخبروني أن آخذ تذكرتي والانضمام إلى معسكر المنتخب في الدوحة، ولعب منافسات كأس أمم أفريقيا. كانت أياماً غير عادية، خصوصاً أنه بعد يومين فقط لعبت ضد مالي وسجلت هدفاً. بصراحة، كانت أوقاتاً مميزة مع المنتخب”.

أما بخصوص قضية غيابه عن كأس أمم أفريقيا عام 2021 في الكاميرون بعد أن طلب إعفاءه من اللعب دولياً مع منتخب “الخضر” لسنة كاملة، ما خلّف غضباً كبيراً لدى المدرب جمال بلماضي، وكذلك الشارع الرياضي الجزائري، فأضاف: “أجريت نقاشاً مع المدرب جمال بلماضي، ولم ينته الأمر بشكل جيد، خصوصاً بعدما أخبرته أن الأمر سيكون معقداً كثيراً بالنسبة إليّ إن لعبت في كأس أفريقيا لعدة أسباب”.

وأضاف حول هذه القضية: “في تلك الفترة دخل والدي المستشفى ولم أكن مستعداً للعب، أنا حقاً أحب جمال بلماضي، لقد أعطاني الكثير، لكن الأمر كان متوتراً بعض الشيء، أتفهم الأسباب التي جعلته يتعامل مع الأمر بشكل سيئ، لكن في ذلك الوقت أردت أن أقدم أداءً جيداً في النادي للحصول على مزيد من الوقت مع المنتخب الجزائري. بصراحة، الوضع كان معقداً خلال تلك الفترة”.

وتحدث أندي ديلور عن دور محرز القيادي في المنتخب، فأشار إلى أن “محرز لاعب فني من المستوى العالي، كذلك فإنه شخص هادئ جداً، حالياً هو قائد المنتخب الجزائري، وهذا الأمر ليس له علاقة بالشخصية، وهنا أعترف أنه ليس لديه شخصية قيادية، لكنه يملك القيادة الفنية”.

وكشف المهاجم السابق لنادي نيس الفرنسي عن الدور الذي لعبه في إنقاذ مسيرة مواطنه يوسف بلايلي، فقال: “لقد فعلت كل شيء من أجل المنتخب الجزائري ولاعبيه. على سبيل المثال يوسف بلايلي وبعد المشاكل التي عاشها في بريست، تدخلت من أجل إقناع نادي أجاكسيو لضمه، بينما فعل البعض الكثير لتشويه صورته وتحطيمه”.

واعترف أندي ديلور بأنه كان يُفكر في الاعتزال دولياً بعد الذي عاشه مع المنتخب الجزائري، فختم قائلاً: “فكرت في إنهاء مسيرتي الدولية لأن هناك أشياء لم تعجبني، لم يكن لديّ الكثير من فرص اللعب، رغم أنني كنت جاهزاً ولديّ القدرات لكي أقدم الإضافة اللازمة”.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار و تحليلات عن الجزائر اليوم عبر موقع أفريقيا برس

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here